مأرب برس
جندي امريكي في حيرة بسبب ابتسامة صدام حسين الأخيرة
مأرب برس
نشر منذ : 10 سنوات و 9 أشهر و يومين | الإثنين 12 مارس - آذار 2007 12:08 م

هناك علامة استفهام عن الابتسامة الأخيرة لصدام...... لدرجة أن أحد الأمريكيين الذين حضروا عملية إعدام الرئيس صدام لا يزال في حيرة من التفكير عن ما حصل وهو كثير ما يسأل عن الاسلام وماذا يقول الإسلام عن الموت...... وقد كتب هذه الرسالة عبر الانترنت لزوجته ونختصر لكم ما يهمنا في الموضوع

الموضوع:

لقد كدت أن أخرج عدواً من غرفة الإعدام حينما شاهدت صدام يبتسم بعد أن قال شعار المسلمين (لا إله إلا الله محمد رسول الله)......

لقد قلت لنفسي يبدو أن المكان مليئاً بالمتفجرات فربما نكون وقعنا في كمين وقد كان هذا استنتاج طبيعي...... فليس من المعقول أن يضحك إنسان قبل إعدامه بثواني قليله ...... ولولا أن العراقيين سجلوا المشهد لقال جميع زملائي في القوات الأمريكية بأنني أكذب فهذا من المستحيلات......

ولكن ما سر أن يبتسم هذا الرجل وهو على منصة الموت؟

لقد نطق شعار المسلمين ثم ابتسم...... أؤكد لك إنه ابتسم وكأنه كان ينظر إلى شيء قد ظهر فجأة أمام عينيه...... ثم كرر شعار المسلمين بقوة وصلابة ...... وكأنه قد أخذ شحنة قوية من رفع المعنويات أو رأى شيئاً ما أو أن هناك نافذة قد فتحت أمامه فرأى شيئاً مختلفاً أؤكد لكم لقد كان ينظر إلى شيء ما

إنني لا أعلم ما صحة ما يقوله بعض أصدقائنا المسلمين في العراق من أن الشهداء يدخلون الجنة مباشرة ولا يشعرون بألم الموت...... ويقولون أن الشهداء هم الذين يقتلونهم الكفار (ونحن في نظرهم كفاراً)...... وعلى هذا الأساس يعتقدون إننا أهدينا لصدام هدية عظيمة حينما قتلناه......

صدقيني إنني أعتقد أن صدام رجل يستحق الاحترام

لقد فتح باب زنزانة صدام حسين الساعة الثانية صباحاً بتوقيت غرينتش...... ووقف قائد المجموعة التي ستشرف على إعدامه وأمر الحارسين الأمريكيين بالانصراف...... ثم أخبر صدام أنه سيعدم خلال ساعة.

لم يكن هذا الرجل مرتبكاً ...... وقد طلب تناول صدام وجبة من الأرز مع لحم دجاج مسلوق كان قد طلبها منتصف الليل ...... وشرب عدة كؤوس من الماء الساخن مع العسل...... وهو الشراب الذي اعتاد عليه منذ طفولته...... وبعد تناوله وجبة الطعام دعي لاستخدام الحمام...... حتى لا يتبول أثناء عملية الإعدام ويشكل المشهد حرجا، فرفض ذلك.

وفي الساعة الثانية والنصف توضأ صدام حسين وغسل يديه ووجهه وقدميه وجلس على طرف سريره المعدني يقرأ القرآن الذي كان هدية من زوجته وخلال ذلك الوقت كان فريق الإعدام يجرّب حبال الإعدام وأرضية المنصة.

في الساعة الثانية و45 دقيقة وصل اثنان من المشرحة مع تابوت خشبي منبسط وضع إلى جانب منصة الإعدام...... وفي الساعة الثانية و50 دقيقة أدخل صدام إلى قاعة الإعدام ووقف الشهود قبالة جدار غرفة الإعدام وكانوا قضاة ورجال دين وممثلين عن الحكومة وطبيبا...... في الساعة الثالثة ودقيقة بدأت عملية تنفيذ الحكم والتي شاهدها العالم عبر كاميرا فيديو من زاوية الغرفة".

بعد ذلك قرأ مسؤول رسمي حكم الإعدام عليه، صدام كان ينظر إلى المنصة التي يقف عليها غير آبهاً بينما كان جلادوه خائفين والبعض منهم كان يرتعد خوفاً والبعض الآخر خائفاً حتى من إظهار وجهه فقد تقنعوا بأقنعة شبيهة بأقنعة المافياً وعصايات الألوية الحمراء فقد كانوا خائفين بل ومذعورين

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 21
    • 1) » هامات لا تنحني
      أحمد اللوذعي صدام ـ و رغم ما قيل و مايقال عنه ـ قامة شامخة و زعيم ولد في زمن الأقوياء يندر أن نجد له ندا في الأعوام القادمة .. و فـ صدام حقا بطل صمصام :
      علو في الحياة و في الممات
      فحق .. أنت إحدى المعجزات .
      10 سنوات و 9 أشهر و يومين    
    • 2) » أسد
      محمد النقيب أسد في حياته ... وأسد في مماته
      10 سنوات و 9 أشهر و يومين    
    • 3) »  كان ظالم لكنه لم يكن جبانا او خائنا !
      الله يرحمه رحمه الأبرار، ويغفر له ولنا جميعا! الله يقبل التوبه ويعفو عن كثير ، واذا سلمنا بأنه كان ظالم ألا ان لا أحد يجرؤ أن يقول انه كان خائن او عميل أو مرتهن بيد غيره.
      أثبت في كل مراحل حياته أنه رجل من طينة عزت في هذا الزمن....
      نعم كان أسداًً في حياته وطودا ِشامخا في مماته.
      10 سنوات و 9 أشهر و يومين    
    • 4)
      هو رجل العروبة والتاريخ وستفخر الأمة العربية بأنها أنجبت رجلا مثل صدام حسين .
      10 سنوات و 9 أشهر و يوم واحد    
    • 5) » فارس العرب
      حزين في جنان الخلد يافارس العرب
      عشت بطلاً ومتت بطلاً هنئاً لك الشهادة
      وأن شاء الله أن يرزق محبيك الشهادة
      والموت والعار للخونة العملا
      10 سنوات و 9 أشهر و يوم واحد    
    • 6)
      لا اجد كلمات تليق بة في كل الل يكفي ان اقول كنت صادقا قويا انسانا في حياتك
      وملاكا ونبيا في مماتك فرحمة اللة تغشاك الي يوم الدين
      10 سنوات و 9 أشهر و يوم واحد    
    • 7) » مرحوم ياشهيد يابو الشهيدين
      سيف علي المهشمي يعجز الانسان من وصف المرحوم الشهيد ابو الشهداء فالذي اثبت انه لانظير له ولامثيل له ابدا دخل التاريخ من اوسع ابوابه
      كل حي لازم يموت لاكن موت بعز وموت بذل
      تخيل المالكي وهوعلي منصه الاعدام
      كيف بايكون وضعه علي طول ينزل ال 00000؟
      وال0000؟
      رحمك الله ياشهيد يلابو الشهداء
      10 سنوات و 9 أشهر و يوم واحد    
    • 8)
      ابو منصور يكفي انه عندما شنقوه
      بقي حذاؤه معلقاً فوق رؤوسهم
      10 سنوات و 9 أشهر    
    • 9) » في جنان الخلد يا صدام
      يمني شامخ شموخ صدام حسين طبت حيا وميتا وسكنت جنان الخلد اباء الشهداء
      10 سنوات و 9 أشهر    
    • 10) » ليس بغريب
      نبيل الحذيفي مثل هذا الرجل كان من المتوقع منه كل هذا
      فهو الرجل الغيور على دينه وشعبه وامته فيالكبريائه حتى عند موته
      اسأل الله ان يتغمده في فسيح جناته ويجمعنا به عنده
      هوولي ذلك والقادر عليه
      آميــــن اللهم آميـــــن
      10 سنوات و 8 أشهر و 30 يوماً    
    • 11) » كبير في حياته ... كبير في مماته
      مغاريا علوا في الحياة و في الممات
      انت بحق احدى المعجزات
      10 سنوات و 8 أشهر و 30 يوماً    
    • 12) » انه لم يمت في قلوبنا
      صادق ايوب محمد عاش هذا الرجل مجيدا ومات شهيدا واستشهد في يوم عيدا ولكنك مازلت تعيش كل لحظه في حياتنا الملبده بالغيوم
      10 سنوات و 8 أشهر و 30 يوماً    
    • 13)
      موعـــــود تغشاك الله بواسع رحمته ياآخر سيف لللعرب وبقية باقية من كرامة المسلمين
      10 سنوات و 8 أشهر و 28 يوماً    
    • 14)
      ياويل من عاداك واعدمك
      مصيرهم الموت والهلاك
      وانت وولادك ومن معك
      مثواكم الجنة ياملاك
      10 سنوات و 8 أشهر و 27 يوماً    
    • 15) » كنت صلب هندوان وعشت فولاذ لاينصهرومت كاصخ المنحدر
      يمني غيور الى جنة الخلد ياشهيد الامه
      ياويل من عاداك واعدمك
      مصيرهم للموت والهلاك
      وانت واولاد ومن معك
      مثواكم الجنه ياملاك
      10 سنوات و 8 أشهر و 27 يوماً    
    • 16) » لكل ظالم نهاية
      مهند العراقي إخواننا في اليمن يبدو إن البعض منهم مايزال يعاني من غسيل الدماغ الذي أجاده حزب البعث .. هذا الحزب العلماني الدموي الذي جعل من صدام حسين صنمالابد من عبادته!!
      تذكروا يا إخواني إنه لولا صدام لكان العراق اليوم أفضل حالا من تركيا والسعودية وحتى ماليزيا وغيرها من الدول الإسلامية التي قطعت أشواطا عظيمة في مجال التنمية ورفاهية الإنسان.
      العراق الأن يعني بسبب سياسات صدام الرعناء .. والعراقيون تشردوا أيام صدام واليوم ينتشرون في أنحاء الدنيا بسبب سياسات صدام التي جلبت الإحتلال الأميركي !
      ولاتنسوا إن صدام لم يتورع حتى في قتل أقرب الناس اليه .. الشهيد عدنان خير الله والشهداء حسين وصدام كامل. هذا رجل لا يستحق أن تترحموا عليه ، بل ترحموا على ضحاياه!!
      10 سنوات و 8 أشهر و 27 يوماً    
    • 17) » الى مهند الزفت
      نايف طعيمان يا فهد صدام لم يجلب الاحتلال ولو انه جلبه لم مات هكذا ولما دخلت امريكا العراق كانو سيكتفوا باعتراف منه باسرائيل ويكون عميل ويكفي وسوف يحموه ايضا مثل بقية العملا لكن سياسته التي تتحدث عنها هي سياسة الكبرياء العربيه فلم يخضع
      فمن جاب الاحتلال هم القوادين امثالك انت والمالكي وكلاب ايران
      صدام سيظل الى ان نلقاه في الجنه باذن الله قائد ورمز للكرامه والغيره اما انت وامثالك من المجوس فالغيره انعدمت عندكم من زمان يوم ان انتهكت اعراض حرائر العراق وانتم تنظرون
      واذا كنت صادق فها هو صدام قد انتقل الى جوار ربه فماذا فعلتم انتم لم يستطيعو السيطره على سبر في العراق او تامينه اما صدام فكان حاكمه بحق وخاصه مع المجوس فلا يستحقوا الا النار
      10 سنوات و 8 أشهر و 27 يوماً    
    • 18) » قوة الايمان تزيل خوف الموت
      عبدالسلام علوي العواضي رغم الحزن الذي داهم كل مسلم غيور وهو يراء زعيم يعدم وفي يوم العيد الا ان الموقف الذي ظهر بة هذا الشهيد جعل الجميع يفرح ويدعو له بالرحمة والمغفرة
      ونطق الشهادتين مع الابتسامة دليل على قوة الايمان كتب الله له الشهادة اما غيرة سيموتون عملاء على إسرتهم او برصاص من كانوا لهم عملاء
      10 سنوات و 8 أشهر و 27 يوماً    
    • 19) » vnvb
      gn رحمك الله يا سيف الاسلام
      10 سنوات و 8 أشهر و 25 يوماً    
    • 20) » قصيدة صدام
      طارق هزاع القصيده اللتي ألقاها الرئيس العراقي صدام حسين (المغور له بإذن الله) في جلسة محاكمته الأخيره ولم يتم بثها في الفضائيات.....لاتأسفن على غدر الزمان لطالما..رقصت على جثث الأسود كلاب..لاتحسبن برقصها تعلوا على أسيادها..فالأسد أسد والكلاب كلاب..تبقى الأسود مخيفة في أسرها ..حتى ولو نبحت عليها كلاب.
      10 سنوات و 8 أشهر و 23 يوماً    
    • 21) » الشئ من اهله لا يستغرب
      عغدل العزاني عقمت النساء ان يلدن مثلك ياصدام فليرحمك الله فقد خلدت ذكراك في قلوب الاحرارالعرب وزيادة في المصداقيه شهد لك الاعداء رغم انوفوهم وماذا جرى للعراق بعدك ياباالشهداء يارمز الو فاء والفداء وانبل الرؤساء
      7 سنوات و شهر و 30 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية