د: حسين عبدالقادر هرهره
حزب المؤتمر الشعبي العام انتهى بنهاية الرئيس
د: حسين عبدالقادر هرهره
نشر منذ : 6 سنوات و 4 أشهر و 29 يوماً | الأحد 19 يونيو-حزيران 2011 09:43 م

اثبتت الاحداث الجارية في اليمن ان حزب المؤتمر الشعبي العام لم يعد حزبا سياسيا بل اداة استخدمها الرئيس صالح ليكمل بها الديكور الخاص به الذي يمنحه الشرعية الداخلية والموافقة الدولية باعتباره رئيس حزب.

والمراقب لتصرفات المسئولين في الحزب يلاحظ بوضوح انهم ليسوا رجال سياسة بل مطية للرئيس ينفذوا رغباته، وتجلت هذه التصرفات بكثير من الخنوع لكل السياسات غير المشروعة التي اقدم عليها صالح واولها تسليم ابنائه واقاربه واصهاره مفاصل الدولة وخصوصا العسكرية منها حيث قارب عدد هؤلاء المحسوبين على الرئيس خمسة وثلاثين فردا تقريبا وجلهم ليس لهم علاقة بالحزب، ومع ان هذا الاجراء مخالف لقوانين الجمهورية الا اننا لم نسمع اي صوت معارض من اعضاء الحزب، لقد كان الحزب عبارة عن تجمع للمصالح الشخصية وليس لهم اي علاقة بالسياسة ، ومع ذلك لايمكننا التعميم حيث شاهدنا البعض منهم ينسحب من الحزب مع بداية الاحداث وقد تأسس حزبان سياسيان جديدان جل اعضائهما من قيادات حزب المؤتمر الشعبي.

لقد مرت احداث سابقة اكدت صدق هذا التحليل حيث ان صالح قبل اكثر من سنتين اراد الاستقالة واصرعليها ولكن قيادات الحزب ثارت عليه ونظمت مظاهرات جماهيرية مفتعلة لايقافه عن الاستقالة واتضح السبب ان الحزب ليس لديه بديل لصالح وهذا سوف يؤدي الى خسارة الانتخابات مع ان الانتخابات مزورة، وشرعية هذا الرئيس وحزبه في الاصل ليست شرعية، كما ان اعضاء الحزب شعروا بالخوف لان الكثير منهم لديهم مناصب في الجهاز الحكومي ليس لكفاءتهم بل لان الرئيس وظفهم في هذه الوظائف التي لايستحقونها، كما ان المشكلة الكبرى تجلت في ان اغلب اقارب الرئيس وابنائه سوف يخسرون وظائفهم اذا تنحى الرئيس عن الحكم، وهكذا يتضح ان الحزب ماهو الا حزب الرئيس وينتهي بنهاية الرئيس.

الاحداث الاخيرة اظهرت مدى الجفاف الفكري لحزب المؤتمر، فلم يواجه اعضاء الحزب ثورة الشباب باسلوب ثقافي وفكري بل راينا تهريج اعلامي يقوده وكيل وزارة الاعلام والناطق الرسمي في الحزب بطريقة مكشوفة واصبح الكذب الفاضح وسيل التحريف الاعلامي والفبركة للاخبار بطريقة ممقوته حتى ان الكثير من مشاهدي القنوات الفضائية وانا منهم كانوا يقفلون صوت التلفزيون حتى لايسمعوا هذه الاصوات النشاز الصادرة من اشخاص المفروض ان يكونوا ممثلين رسميين للدولة والحزب.

بعد انتقال صالح الى خارج الدولة اصبح معلوما ان نائب الرئيس قد منع من دخول القصر الجمهوري وانه يستقبل زواره ويدير عمله من منزله في صنعاء، وهنا يضع المتابعون علامة استفهام كبيرة وهي اين دور حزب المؤتمر مما يجري لنائب الرئيس باعتباره حاليا يقف على راس الهرم الحزبي بعد صالح؟ فالمتواتر من الاخبار ان ابناء الرئيس منعوا النائب من دخول القصر الرئاسي لانه جزء من عزبة صالح التي امتلكها بطريقة غير شرعية كما امتلك كل موارد الدولة واموال البنك المركزي التي شارك افراد الحزب معه في توزيعها على المتظاهرين المستأجرين في ميدان السبعين.

ان حزب المؤتمر الشعبي العام انتهى كحزب سياسي خلال الاحداث الاخيرة فقد كان المفروض ان يكون له موقف يصحح به مسار الازمة اليمنية ويثبت لمناصريه ان لديه القدرة على التاثير في الاحداث، ولكنه حصر دوره في الدفاع عن الرئيس مع علمه ان تصرفات الرئيس مخالفة للدستور، ومع الاسف اننا وجدنا الحزب مجرد واجهة رسمية للمخالفات وقد كان سببا مباشرا لقيام ثورة الشعب اليمني ضد النظام حيث كانت القرارات التي سبقت ثورة التغيير بخصوص تمديد الحكم للرئيس بدون حدود وتشجيع قضية التوريث دليل اضافي على ان الحزب لم يكن حزبا سياسيا وقد ادرك الكثير من اعضائه هذه الحقيقة فانسحبوا منه حتى لايتهموا بالتواطئ، وعلى ثورة الشباب ان تنادي باغلاق الحزب واعادة ممتلكاته للدولة لانه لايختلف عن حزب مبارك او بن علي فكلها احزاب اشخاص انتهت بنهايتهم.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 17
    • 1) » صدق الا في تفصيلة بسيطة
      عبدالله قضية ان صالح أراد الاستقالة قبل سنتين هذا دليل على عدم فهمك لمسيلمة الكذاب .
      6 سنوات و 4 أشهر و 29 يوماً    
    • 2) » صدقت في عنوانك
      طارق الظرافي اخي الدكتور حسين صدقت في عنوان مقالك لان حزب المؤتمر ليس حزبا ديمقراطيا او حزبا تنظيميا انما هو حزب انشاؤه الاستاذ المناضل الاصبحي وقام علي صالح بسرقته والادعاء بانه هو اللذي انشاؤة كما قام بسرق دولة اليمن من 33 سنه ولعلمك ان حزب الموتمر لا يقبل الا من كان فاسدا او سارقا او انسان مرواغ فمجرد نهاية الطاغيه صالح سوف نعاني من تخبط باقي المرتزقه والسرق الذين سوف لايجدون لهم حزب يحقق رغباتهم فاكيد مصيرهم مثل مصير حزب البعث في العراق والحزب الوطني في تونس ومصر الاجتثاث فناهي الا مسئالة وقت والنصر للثوار
      في النهايه لم يبقي الا مطبلين النظام الفاسد المتثله في دكاني سباء والفضائيه اليمنيه (قناتي سباء واليمن) ودمتم في كل خير
      6 سنوات و 4 أشهر و 29 يوماً    
    • 3)
      ابن النفيس مع احترامي لكاتب هذه السطور لكنه مع الأسف الشديد متحيز حتى الثمالة للمعارضة ، وليته قرأ تأريخ اليمن قرأه متمعنة.
      كل الأحزاب في العالم العربي ترهات والديمقراطية هي وسيلة للحاكم فقط . فلماذا تنتقد المؤتمر الشعبي العام.
      ليتك تابعت ما قاله احد المحللين السياسيين السعوديين لوصفه الوضع في اليمن .
      اننا قبائل ولا تصدق ما يكتب على هذا الموقع او غيرها من المواقع .
      ان هناك كتاب وسياسيون وعلماء دخلوا في الفجور.
      ليتك ان فكرت مرة اخرى كتابة موضوع عن اليمن أن تقرأ تأريخ اليمن لا اقول لك القديم ولكن الحديث لتستفيد منه.
      فإدراكك عن اليمن محدود. وبالله التوفيق.
      6 سنوات و 4 أشهر و 29 يوماً    
    • 4) » كلام في محله
      فعلا كلام في محله والا ما يمنع رجال الدوله من ادارة البلد بعد صالح او في غيابه والملاحط الان انهم في ارتباك كبير لانه فرض عليهم ان الامور كلها بيده ولا يستطيع اي وزير او عضو بارز او حتى النائب ان يتزوج الا بعد اذنه وموافقته والحمد لله ان هذا الوضع سوف يتغير لما يخدم مصلحة اليمن فنحن نطلب رجال يديرون دوله ولا نطلب رجال محنطون ....
      6 سنوات و 4 أشهر و 29 يوماً    
    • تم حجب هذا التعليق بواسطة إدارة الموقع لاحتواءه على محتوى غير مرغوب في عرضه ولم يلتزم بأخلاقيات الموقع
    • 6) » ثورة اليمن اعظم ثورة في التاريخ
      محمد فعلا انتهى المؤتمر الشعبي العام بمغادرة علي عفاش ولم يتبقى سوى عصابات نهب وقطع طرق تابعة لهذه العصابة.
      6 سنوات و 4 أشهر و 28 يوماً    
    • 7) » كل له من اسمه نصيب
      الحاشدي كلامك هرهره ليس له اساس
      6 سنوات و 4 أشهر و 28 يوماً    
    • 8) » احسن والضن فيناايها الخليجون حكاما وشعوب
      اليمن لماذ الضن فينا ان نحن الاسوءبرغم انه لم يحدث منا مايز عج دو ل الخليج وماحدث سابقامجرد الصاق تهم و إذ حدث شيء بسيط فهو من النظام وليس من الشعب ولا يكد له تأثير هل تعلم دول الخليج اين أوصلتنا المبادرة الخليجية بخلاف الدماء التي سالت يوجد مابين 50-70 بالمائه لايجدون وجبة طعام كل ثلاثة ايام وهذا مما سيجعل الناس يبحثون عن لبة العيش اولاً القرصنة في باب المندب ولسنا بحاجة للغوص في البحر ثانياسنجبر في التعامل مع اير ان وهي موجوده بلفعل في عدة محافضات وهذ ماسيكون له تئثير على كل دول العالم فلا تجبرونا على فعل شي نحنو لانريده وإ أجبرنا سنذهب الى ابعد من ذلك فنرجو من السعوديه خاصة ان تحسن فينا الضن بلخير وسنكون كذلك وكما يقال نية العبد خير من عمله فنحنو نوجه ندءللشقيقه الكبر السعوديه ثم بقيت دول العالم ونقول كونو معانا حتى نكون معاكمونسئل الله ان يدلنا على الصواب إنه على مايشاء قدير
      6 سنوات و 4 أشهر و 28 يوماً    
    • 9) » حزب فاسد
      عود كبريت حزب فاسد لايمتلك ذره من الوطنيه ومعظم اعضاءه فاسدين
      6 سنوات و 4 أشهر و 28 يوماً    
    • 10) » المؤتمر وحقيقتة
      ابو العز حقيقة لا تخفى بان المؤتمر حزب مهمش يقوده شخص صالح ويتمتع بما شاء بة لا يحكمة فية مبداء ولا ضمير ولاتنظيم بعينة ونعلم جميعاً بان اعضاؤة لا يستطيع احد منهم وان كان مسئول بالحكم بالتخطي على الخط الذي وضعة صالح
      6 سنوات و 4 أشهر و 28 يوماً    
    • 11) » الى ابن النفيس اللي مايعرف يسبح ماينزل البحر
      مغترب يقال ان الكتاب بعرف من عنوانه وهذامدل عليه مستهل تعليقك على المقال حيث قلت مع احترامي لكاتب هذه السطوروهنابانت ثقافتك ومدى اطلاعك الواسع للتاريخ اليمني كماتزعم فاللي مايعرف يسبح ماينزل البحر
      6 سنوات و 4 أشهر و 28 يوماً    
    • 12)
      twakl حقيقه الكاتب اصاب فى كلامه بل وازيد ان اعضاء امؤتمر وخاصه القيادات مجموعه مطبله للنظام واستهدمت الاعضاء العادين كمطيه لاستمرار الحزب وتزوير الانتخابات وبيع الدرجات الوظيفيه والسطو على المال العام ونهب ثروات واموال البلد ونحن شهود على كيفيه توزيع احدث السيارات للمسؤبين والمشايه كل سنه حتى ان بعض المشايخ اصبح يملك اكثر من عشر سيارات فو الحوش وهى عباره عن رشوات بالسكوت عن افعال التظام وممارسته واصبح الفساد يضرب اطنابه بفعل تلك الممارسات والاستاذ المناضل الاصبحي هحد موسسيى الحزب لا تخفى بان ادبات الحزب عبد السلام العنسى قيادات الحزب للاسف ليس لها مبداء ولا ضمير ولاتنظيمعقائدى بعينة ونعلم ان كل الأحزاب في العالم العربي ترهات والديمقراطية هي وسيلة للحاكم فقط جميعاً وبان اعضاؤة لا يستطيع احد منهم وان كان مسئول بالحكم بالتخطي على الخط الذي وضعة صالح فعلا انتهى المؤتمر الشعبي العام بمغادرة علي صالح
      6 سنوات و 4 أشهر و 28 يوماً    
    • 13) » لا يوجد حزب بالمعنى الحقيقي، لكي ينتهي، يا د. حسن.
      أحمد العواضي نقول للدكتور/ حسن هرهرة، بأنه لا يوجد حزب يسمى حزب المؤتمر الشعبي العام بالمعنى الحقيقي وما هو قائم الآن هو عبارة عن مجلئ أو دار للأيتام والمشردين، ما قام به السفاح علي عفاش الدم، من إختيار لهؤلاء الشرذمة والسفهاء بعناية وهو يدرك بأن ولاءهم له لن يتغير ولن يتبدل في حياته أو بعد موته فلن ينسوا له هذا الجميل والمعروف كونه أنتشلهم من الحضيض ومن بين أكوام الزبالة، علي عفاش الدم، لم يكن صادقاً في الماضي ولا في الحاضر ولن يكون في المستقبل، لقد أمتهن الكذب والمراوغة والمكر والخداع منذ أن كان صبياً في الشوارع مع هؤلاء الذين هم رفقائه أو عصابته في ما يسمى بحزب الرئيس، الرئيس لم يكن ينوي الخلي عن منصب الرئاسة في عام 2006 ولا حتى في عام 2013 فهو يعتبر الأرض والإنسان ملك له ولمن يأتي من بعده اسمه أحمد لو لا إرادة الله سبحانه وتعالى وإصرار شباب الثورة.
      6 سنوات و 4 أشهر و 28 يوماً    
    • 14)
      عامر عمر باودود مع احترامي لكتابات الكاتب الا انني اقول ماذا يريد الكاتب صعود حزب الاصلاح حزب الاخوان المسلمين حزب الحقد والكراهية والعنصرية العمياء لا شك ان معلومات الكاتب عن الاصلاح ضئيلة فهو راس الفساد.
      6 سنوات و 4 أشهر و 27 يوماً    
    • 15) » مقال رائع وتحليل منطقي
      مهاجر يعشق اليمن شكرا دكتور على هذا التحليل الرائع,,,,
      @@@@@@@@@@
      ملاحظة
      @@@@@@@@@@
      وجب التنويه لبعض المعلقين بان قبيلةهرهره من قبائل يافع العريقة وكانت هذه القبيلة تحكم يافع وكان السلطان من بيت هرهره...
      6 سنوات و 4 أشهر و 27 يوماً    
    • 16) » كذبت يا ابا هره
      عمار كذبت يا ابا هره ... لو انتهى الحزب كان انهار بمجرد خروج الرئيس ولكن بالعكس تماماً الحزب قائم على ما يرام ويدير شؤون البلاد في احلك الظروف .. وانما كان من المفترض ان يكون كلامك على العكس تماما .. لان الحزب اثبت للداخل والخارج بانه حزب مؤسسات وعلى عبدالله صالح هو مؤسس ولكن صنع كوادر في هذا الحزب قادرين على تسيير البلد في ظروف صعبه كتلك التي نمر فيها حاليا .... فأقول لك يا كاتب الموضوع ((( من اراد أن يلعن نفسه فليكذب )))
      6 سنوات و 4 أشهر و 27 يوماً    
    • 17)
      حمير العواضي حزب المؤتمر الشعبي العام بني على روح التسامح والاخلاق والقيم لم يكن حزبا متعصب ضيق الافق قرويا مناطقيا عنصريا سلاليا اسريا عشائريا بل حزب يحمل في طياته كل شرائح المجتمع اليمني من علماء وسياسين ومثقفين ومناضلين هذا هو المؤتمر الشعبي العام..
      4 سنوات و شهر و 27 يوماً    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية