إسماعيل علي القبلاني
ملاريا الرصاص
إسماعيل علي القبلاني
نشر منذ : 6 سنوات و 4 أشهر و 9 أيام | السبت 11 يونيو-حزيران 2011 05:16 م

في مكان ما من المدينة نوقد الجمر لأرجيلة هادئة جداً وخالية من مشاعرنا.. كان غيرنا يوقدون الرصاص من أماكن مختلفة.. سماء المدينة لم تعد هادئة ومظلمة كعادتنا بل أصبحت أكثر انتفاضة من قلوبنا.. المباني تخفق بأهلها رعباً..

أهي الحرب الأهلية, أم هي أهلية الحرب, وانفعالات بغير محلها..؟؟ علامات الإستفهام شريدة أمام قذائف مجهول.. على ضوء شمعة لم نجد أي إجابة لتبل ريقنا غير الحيرة المرتسمة على وجوهنا, لم نطفئ الشمعة خوفاً من أن تصطادنا ملاريا الرصاص..

ثلاثتنا في وطن مظلم أطفأنا تساؤلاتنا لأننا نحب الوطن. ولأول مرة بقينا بشغف ننتظر طلوع الشمس.

 كان الصباح ضبابياً لأن البعوض الأكبر تثائب بسلامته.

تعليقات:
    • إجمالي تعليقات: 1
    • 1) » محبتي لكل العابرين
      إسماعيل القبلاني شكراً لكل من مر من هنا

      محبتي للجميع
      6 سنوات و 3 أسابيع و يوم واحد    
  • تحديث التعليقات
  • يمكنك الآن الإضافة المباشرة للتعليقات، وعدد كبير من المميزات والخيارات المتاحة فقط للأعضاء ( للدخول إلى حسابك إضغط هنا |  لإنشاء حساب جديد إضغط هنا)
    الاسم
     
    العنوان
     
    بريد الكتروني
     
    نص التعليق
     
    الإخوة / متصفحي مأرب برس نحيطكم علماُ ان
  • اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره
  • أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية