جامعة العلوم والتكنولوجيا تحتفل بدفعة خريجات: نائب وزير التعليم العالي يدعو الجامعات لتحديث مناهجها وبرامجها
الموضوع: طلابنا
 
 

دعا نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور محمد مطهر الجامعات اليمنية الى تحديث برامجها ومناهجها والاهتمام بالمحتوى المعرفي والتقني وفقا لمعايير ضمان الجودة لمسايرة المتغيرات المعرفية والتكنولوجية المتسارعة في العالم لتخريج كادر مؤهل قادر على البناء والتغيير نحو الأفضل.

وأشار نائب الوزير في كلمة له في حفل تخريج دفع جديدة من فرع طالبات جامعة العلوم والتكنولوجيا بصنعاء في مختلف التخصصات العلمية والإنسانية للعام الدراسي 2010 - 2011م، إلى أن تخرج الطالبات من الجامعة يعد بداية لمرحلة جديدة من العطاء والبذل للوطن، فليس هناك حدود للعلم والمعرفة بل نظل في حالة تعلم مستمر نستفيد من تجارب الآخرين كون العلم والمعرفة لا تنتهي.

وأشاد الدكتور مطهر بما قطعته جامعة العلوم والتكنولوجيا من شوط في تطوير برامجها في مختلف التخصصات وتأهيل كادرها التدريسي، مؤكدا ضرورة تمكين الطلاب والطالبات من أدوات العلم والمعرفة خاصة في التقنية التكنولوجية واللغة بما يمكن كل خريج من امتلاك المهارات القيادية والمعرفية والتكنولوجية واللغة قادرا على بناء الوطن.

وعبر نائب الوزير في ختام كلمته عن سعادته حضور الاحتفال بتخرج دفع جديدة في تخصصات الوطن في أمس الحاجة إليها، متمنيا للخريجات التوفيق والنجاح في حياتهن العملية.

من جانبه أوضح رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا الدكتور حميد عقلان أهمية الاحتفاء بالخريجات كون المناسبة جاءت بعد جهود كبيرة بذلتها الطالبات الخريجات وأسرهن والجامعة لما من شأنه الإسهام في رفد الوطن بكادر مؤهل وكفوء في شتى المجالات.

وأشار عقلان إلى ضرورة نشر العلوم والمعارف بمختلف تخصصاتها، والتي تظل مرتكز أساسي لأي مؤسسة تعليمية من خلال العمل بإعادة هيكلتها وتطوير برامجها الأكاديمية والإدارية ومحتواها المعرفي والتقني وتأهيل كادرها التدريسي والذي يسهم في نجاحها.

وتطرق إلى دور الجامعة خلال السنوات الماضية في تخريج الدفع التي تلبي احتياجات سوق العمل المحلي والخارجي في ضوء معايير ضمان الجودة.

وفيما هنأ رئيس الجامعة الخريجات وتمنى لهم التوفيق والنجاح في حياتهم العملية دعا الخريجات إلى الإسهام الفاعل في بناء اليمن الجديد.

إلى ذلك تناولت كلمة الخريجات التي ألقتها عدد من الخريجات باللغتين العربية والانجليزية أهمية هذا اليوم بالنسبة للخريجات وأسرهن والذي جاء حصادا لثمرة دراستهن خلال فترة الدراسة بعد تسلحهن بالعلم والمعرفة والتكنولوجيا للمساهمة في بناء الوطن الذي ينتظر منهن العطاء.

وثمنت كلمة الخريجات جهود أعضاء هيئة التدريس لما قدموه لهن من معارف خلال سنوات الدراسة، وأكدن أنهن سيواصلن التعليم في شتى المجالات كون العلم لا يتوقف ولا ينتهي بالحصول على شهادة.

وفي نهاية الحفل الذي قدمت خلاله وصلات إنشادية وأوبريت بعنوان " ابشر بنا يا وطنا" وزعت الجوائز العينية وشهادات التخريج على الأوائل والطالبات الخريجات.

مأرب برس - جبر صبر
الخميس 10 مايو 2012

أتى هذا الخبر من مأرب برس:
https://marebpress.net

عنوان الرابط لهذا الخبر هو:
https://marebpress.net/news_details.php?sid=43357