في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال آسيا... الأربعـاء قمة عربية خليجية بين الوحدة الإماراتي والهلال السعودي

الثلاثاء 18 سبتمبر-أيلول 2007 الساعة 11 مساءً / مأرب برس - ايلاف
عدد القراءات 4327

إيلاف من الرياض: تعود منافسات دوري أبطال آسيا لكرة القدم إلى الواجهة مرة أخرى، حين تستأنف الأربعاء مباريات الدور ربع النهائي، وستتركز الأنظار صوب استاد أل نهيان في أبو ظبي، حيث مباراة الوحدة الاماراتي وضيفه الهلال السعودي، في قمة عربية خليجية خالصة، ستحدد معالمها الفريق الذي سيضع قدمه الأولى في الدور نصف النهائي.

ويلتقي الفريق العربي الثالث في هذا الدور وهو الكرامة السوري مع سيونغنام ايلهوا الكوري الجنوبي في كوريا، وستكون مهمة الفرق العربية الثلاثة المنافسة القوية من أجل إعادة الكأس إلى الخزائن العربية بعد أن خطفها شونبوك موتورز الكوري الجنوبي في الموسم الماضي، علمًا بأن كاس البطولة فاز بها أول مرة العين الاماراتي عام 2003، وخلفه الإتحاد السعودي عامي 2004 و2005.

وإلى المباراة المنتظرة بين الهلال والوحدة، فسيسعى صاحب الأرض، والجمهور، إلى تحقيق نتيجة ايجابية ذهابًا على أرضه وبين جمهوره خصوصًا أن المباراة تأتي في خضم استعداداته لإنطلاق الموسم المحلي، في الوقت الذي يطمح فيه الهلال لتحقيق نتيجة طيبة تريحه قبل مباراة الإياب التي ستجري في الرياض الأسبوع المقبل.

وتصدر الهلال المجموعة الثانية في الدور الأول برصيد ثماني نقاط امام باختاكور (6) والكويت الكويتي (2). وكان الإستقلال الإيراني الفريق الرابع في المجموعة استبعد من المشاركة لعدم ارساله اللائحة الخاصة بأسماء لاعبيه في الموعد المحدد من الإتحاد الآسيوي.

 وخاض الهلال مباراة واحدة في الدوري السعودي هذا الموسم، إكتسح فيها الوطني الضيف الجديد بخمسة أهداف نظيفة فيما تأجلت مباراتاه مع النصر والطائي إلى وقت لاحق.

لقطة من إحدى مباريات الهلال بدوري آسيا

 ويضم الهلال نخبة من اللاعبين السعوديين امثال نواف التمياط ومحمد الشلهوب وخالد عزيز (الموقوف محليًا فقط) وعبد العزيز البيشي وعمر الغامدي وياسر القحطاني فضلاً عن البرازيلي تفاريس الذي سيكون الأجنبي الوحيد في المباراة بعد إصابة مواطنه برونو والليبي طارق التايب. ومدرب الهلال هذا الموسم هو الروماني كوزمين.

وكان الهلال ينوي ضم الكويتي بدر المطوع إلى صفوفه، لكنه وفقًا لتقارير صحافية سعودية، تراجع عن الاستعانة بخدمات مهاجم منتخب الكويت ونادي القادسية بدر المطوع، الذي طلبه شفهيًا من فريقه للمشاركة معه في ربع نهائي دوري ابطال آسيا لكرة القدم.

وأضافت تلك التقارير ان التراجع الهلالي جاء بعد أن أكدت تقارير طبية امكانية معاودة المحترف البرازيلي برونو انجيللو نشاطه الكروي الرسمي بعد شهر من تاريخ التقرير بعد تعرضه لإلتواء في مفصل قدمه قبل نحو أسبوعين، إثر اشتراكه مع احد زملائه في التدريب.

أما الوحدة، فقد تأهل إلى ربع النهائي بعد تصدره المجموعة الأولى التي ضمت الريان القطري والزوراء العراقي والعربي الكويتي، لكن الفريق يختلف حاليًا عن ذلك الذي خاض غمار منافسات الدور الأول حيث تعاقد مع المدرب البرازيلي وترمان ايفو بديلا للفرنسي ريتشارد تاردي وضم المهاجم الكرواتي الفلسطيني الأصل أحمد الشربيني والمدافع البرازيلي ليوناردو دايسلفا كما رحل عن صفوفه المدافع فهد مسعود للعب مع قطر القطري.

... وهنا من إحدى مباريات الوحدة الإماراتي بدوري آسيا

 وواجه الوحدة صعوبات كثيرة خلال فترة الاعداد حيث استغنى عن لاعب الوسط البرازيلي كنيندي لعدم الاقتناع بمستواه ثم اضطر الى الاستغناء عن مواطنه همبرتو هيفر بعد اصابته واستبداله بداسيلفا وكانت الضربة الكبرى بإصابة نجمه الدولي عبد الرحيم جمعة الذي سيغيب عن لقاء الأربعاء.

وعلى الرغم من كل هذه المشاكل يبدو المدرب البرازيلي وترمان ايفو متفائلاً بإمكانية تحقيق نتيجة ايجابية امام الهلال السعودي، وقال في هذا الصدد "اللاعبون لديهم الحماس الكافي لتجاوز عقبة النادي السعودي ويملكون الخبرة للتعامل مع المباريات الكبيرة وثقتي كبيرة بكل عناصر الفريق على الرغم من صعوبة المهمة".

 بدوره أعتبر راشد الزعابي رئيس المكتب التنفيذي لنادي الوحدة أن الهلال السعودي "يملك فرصة كبيرة للتأهل إلى نصف النهائي بالنظر الى تاريخه وحسن اعداده بعدما خاض مباريات رسمية في بطولة الأندية الخليجية والدوري السعودي خلافًا للوحدة الذي إكتفى بمباريات ودية غاب عنها أبرز اللاعبين لأسباب متعددة".

وأستعد الوحدة للبطولة الآسيوية بمعسكر خارجي في النمسا ثم خاض 3 مباريات ودية في أبوظبي ففاز على أربيل العراقي 4-صفر وعلى الظفرة الاماراتي 3-1 وتعادل مع السالمية الكويتي 2-2.

ويعول الوحدة على لاعبيه الدوليين حيدر الو علي واسماعيل مطر وعبد الله النوبي ومحمد سعيد الشحي وبشير سعيد اضافة الى الحارس الدولي المغربي نادر لماغيري الذي جدد النادي الاماراتي عقده للسنة الثانية على التوالي.

يذكر ان الوحدة كان وصل الى الدور ربع النهائي في المسابقة عام 2004 وخرج امام باختاكور الاوزبكي بعدما تعادل معه ذهابًا في ابوظبي 1-1 وخسر ايابا 4-صفر في طشقند.