بداية قوية للأرجنتين وباراغوي في كوبا أميركا

الجمعة 29 يونيو-حزيران 2007 الساعة 08 مساءً / مأرب برس - ايلاف
عدد القراءات 3064
بدأ منتخب الأرجننتين الساعي بقوة الى احراز اول لقب كبير لها منذ عام 1993، كأس كوبا أميركا، بقوة حين دك شباك الولايات المتحدة بأربعة أهداف مقابل هدف واحد، في المباراة التي جمعتهما فجر الجمعة في إفتتاح منافسات المجموعة الثالثة من بطولة اميركا الجنوبية (كوبا اميركا) الثانية والاربعين في كرة القدم التي تقام في فنزويلا وتستمر حتى 15 تموز/يوليو المقبل.

  فرحة كبيرة للاعبي الأرجنتين وفي المباراة الثانية لحساب المجموعة ذاتها، حقق الباراغوي مفاجأة كبيرة حين هزمت كولومبيا بخمسة أهداف دون رد، لتبدأ المنافسة مبكرا مع المنتخب الأرجنتيني للتأهل نحو الأدوار المقبلة.

وفي مباراة الأرجنتين، وضع إيدي جونسون المنتخب الاميركي في المقدمة بهدف من ركلة جزاء في الدقيقة التاسعة لكن هرنان كرسبو تعادل للارجنتين بعد دقيقتين قبل ان يحرز الهدف الثاني في الدقيقة 64.وأحرز بابلو ايمار الهدف الثالث للارجنتين في الدقيقة 78 وتبعه كارلوس تيفيز بالهدف الرابع في الدقيقة 85.

ويعود اخر لقب قاري الى الارجنتين الى عام 1993 وشاءت الصدف ان يكون مدربها عامذاك هو الفيو بازيلي الذي يشرف على الجهاز الفني مجددا حاليا. وكان بازيلي استقال من منصبه اثر اخفاق المنتخب في احراز لقب مونديال 1994 في الولايات المتحدة، لكنه عاد اثر مونديال 2006 بعد استقالة خوسيه بيركمان من منصبه، ويأمل ان يكون تعيينه فأل خير على منتخب بلاده لكي يعاود الوصل مع اللقب القاري.

ويدخل المنتخب الارجنتيني البطولة وهو مرشح فوق العادة لاحراز اللقب لانه يشارك بكامل نجومه وعلى رأسهم صانع العاب برشلونة المتألق ليونيل ميسي الخليفة المنتظر لمواطنه الاسطورة دييغو مارادونا، كما يضم كوكبة من ابرز النجوم العالميين ومنهم خوان سيباستيان فيرون وهرنان كريسبو والقائد روبرتو ايالا.

لقطة من مباراة الباراغوي وكولومبيا ويسعى المنتخب الارجنتيني الى تعويض خيبة الامل عندما خسر امام البرازيل في نهائي المسابقة قبل ثلاثة اعوام بطريقة دراماتيكية عندما ادرك المهاجم البرازيلي ادريانو التعادل 2-2 في الوقت بدل الضائع قبل ان يفوز فريقه بركلات الترجيح.

  وشكل المنتخب البرازيلي عقدة بالنسبة الى منافسه على زعامة الكرة الاميركية اللاتينية في السنوات الاخيرة، بالاضافة الى فوز البرازيل على الارجنتيني في نهائي المسابقة القارية، نجح الاول في تحقيق فوز كاسح على الثاني 4-1 في نهائي كأس القارات في المانيا في حزيران/يونيو عام 2005، ثم الحق به خسارة قاسية 3-صفر في مباراة ودية اقيمت في ايلول/سبتمبر الماضي على استاد الامارات الخاص بنادي ارسنال الانكليزي.

وفي مباراة الباراغوي، وكولومبيا، سحق الأول نظيره الكولومبي بخمسة أهداف مقابل لا شيء ، وقد أحرز روكي سانتا كروز الأهداف الثلاثة الاولى لمنتخب باراجواي في الدقائق 30 و46 و80 على الترتيب.واضاف سلفادور كاباناس الهدفين الرابع والخامس لباراجواي في الدقيقتين 85 و88 من اللقاء.