مأرب برس يسلط الضوء على مصير لاعبي منتخب الأمل 2003 مقارنة بلاعبي إسبانيا والبرتغال

الثلاثاء 01 أكتوبر-تشرين الأول 2013 الساعة 05 مساءً / صحيفة مأرب برس - خاص
عدد القراءات 10687

يتساءل العديد من مشجعي كرة القدم في بلادنا عن نجوم منتخب الأمل والذي تأهل إلى نهائيات كأس العالم 2003 في فنلندا عن أنديتهم عن مصيرهم هل أصبحوا نجوم عالميين هل مازالوا يمارسوا كرة القدم هل احترفوا في بلدان عربية واجتبيه .

الجواب يكون دائما اختفى اغلب وبعضهم نزل مستواه إلى ادنى درجة وبعضهم مازال يمارس الكرة ولكنه ليس بمستواه في ذلك الوقت . وفي المقابل يسأل البعض عن نجوم منتخبات اسبانيا والبرتغال والبرازيل الذين واجههم لاعبينا في ذلك الوقت سواء كان وديا اوفي بطولات رسيمة وهل كان رونالدو وايتو وفابريجاس وسليفا ضمن صفوف البرتغال واسبانيا في ذلك الوقت ..

رونالدو لم يشارك وايتو مثله لكن فابريجاس وسيلفا شاركوا والأول فاز بجائزة افضل لاعب في الدورة وحصل على جائزة الهداف ولعب لنادي ارسنال وعاد الى ناديه برشلونة بمبلغ 45 مليون يورو وعلى العكس من ذلك نجد من كان من جانب منتخبنا يقارن به في تلك الدورة وهو اكرم الصلوي والذي احترف في الهلال السوادني وكانت تجربة مريرة بالنسبة له وبعدها عاد لنادي الهلال وفقد مهاراته ومستواه الذي كان عليه في 2002 وانتهت به المطاف كلاعب عادي لا يقدم ولا يؤخر.

اما سيلفا فهو انتقل الى مان سيتي الانجليزي بمبلغ 30 مليون يورو واصبح من الركائز الاساسية لهم وعلى العكس من ذلك نجد لاعبنا طارق الحيدري والذي انتهى به المطاف مغتربا في امريكا . في منتخب البرتغال واجهنا نجم موناكو جواو موتنيهو والذي انتقل ب25 مليون يورو من بورتو وعكسة تماما تأرجح سامي جعيم بين شعب صنعاء واهلي صنعاء والوحدة ولم يحصل منهم حتى على فلس واحد كمقدم عقد واضطر لبيع سيارة خاصة به من اجل علاج إصابة تعرض لها مع النادي الاهلي وكادت مسيرته الكروية ان تنتهي . 20 مليون يورو كانت كفيلة بنقل نجم منتخب البرتغال مييجل فيلوسو إلى نادي دينامو كيف و2 مليون ريال يمني جعلت اكرم الورافي يفضل تجربة احترافية في البحرين وجعلته يلعب لنادي صقر تعز .

الاسباني خواردو كان نجما لامعا في صفوف شالكة وانتقل لسبارتاك موسكو بعد ان لعب لقطبي مدريد الريال والاتلتيكو بينما اضطر عوض البيحاني لترك كرة القدم واعتزال اللعب نهائيا وقيل بأنة اضطر للعمل كسائق أجرة . في الأخير من هو المسئول عن ضياع الجيل الذهبي ذاك ومن هو السبب في ضياع المواهب اليمنية ولماذا تألق لاعبي المنتخبات الأوروبية مع ان مواهب لاعبينا آنذاك كانت أفضل من مواهبهم اين لاعبي منتخبنا لعب عبد الإله شريان لعدة اندية محلية أبرزها مايو والصقر و22 مايو والعروبة ووحدة صنعاء. انتقل عبده الادريسي من شعب صنعاء إلى التلال ثم أهلي صنعاء ثم العروبة وبعدها عاد إلى أهلي صنعاء. خرج وسيم القعر من ناديه حسان إلى العروبة واستمر عامين لكنه لم يلعب لأي ناد الموسم الماضي. لعب ياسر البعداني في ناديي الهلال الساحلي وشعب اب .

انقطعت أخبار عوض البيحاني ولم يعرف احد اي معلومات عنه بعد تركة لكرة القدم. وقع سامي جعيم بين مطرقة الاصابات وظلم الإدارات وكانت سبب في عرقلة مسيرته الكروية .

وأين لاعبي منتخب البرتغال لعب جوواو موتينيو لنادي بورتو البرتغالي وانتقل في صفقة مدوية الى نادي موناكو الفرنسي ميجيل فيلوسو تألق اندية سبورتنغ لشبونة البرتغالي وجنوى الايطالي قبل انتقاله لدينامو كيف وهو لاعب مهم في منتخب البرتغال. تنقل الاسمراني مانويل فرناندز بين اندية بنفيكا ايفرتون فالنسيا وحاليا يلعب في بكشتاش تركيا.

وأين لاعبي منتخب إسبانيا ذاع صيت اللاعب سيسك فابريجاس كأفضل اللاعبين في العالم مع ناديه السابق ارسنال وناديه الحالي برشلونة. اعتبر دافيد سيلفا من افضل صانعي اللعب في الدوري الانجليزي مع مان سيتي وقبلها مع ناديه الام فالنسيا في الليجا . مانويل خواردو لعب لعدة اندية عالمية كالريال واتلتيكو مدريد ومايوركا في اسبانيا وشالكة في المانيا وسبارتاك موسكو في روسيا .

الحارس انطونيو ادان لم يتمكن من الحصول على مركز اساسي في الريال ورحل من الريال لكنه لم يلعب لأي نادي.