القطاع الطلابي بحزب التضامن يحذر من مغبة رفع رسوم الموازي في الجامعات الحكومية

الأحد 15 سبتمبر-أيلول 2013 الساعة 08 مساءً / مأرب برس - صنعاء
عدد القراءات 2461

حذرت دائرة الشباب والطلاب والقطاعات الطلابية بحزب التضامن الوطني من قيام ثورة شبابية طلابية إذا أقدم المجلس الأعلى للجامعات ورئاسته جامعة صنعاء على المضي في ما تفكر القيام به من إعادة رسوم التعليم الموازي وتجاهل كل القوانين والتوجيهات المعمول بها.

وعبرت الدائرة عن بالغ قلقٍها مما يدور في كواليس المجلس الأعلى للجامعات من تخطيط ومشاورات بشأن التعليم الموازي وتعليم النفقات الخاصة وما يعتزم أن يقوم به أو يصدر من المجلس من قرارات تضر بأبنائنا وإخواننا الطلاب بإجبارهم على سلوك طريق التعليم الموازي وتعليم النفقات الخاصة وبرسوم دراسية باهضه لا تناسب مع الحالة الاقتصادية والمعيشية للطالب

ودعت دائرة الشباب والطلاب والقطاعات الطلابية كافة المكونات الشبابية والطلابية اليمنية ومنظمات المجتمع المدني باتخاذ موقف حازم إزاء هذه الإجراءات التي تعتزم القيام بها مجلس الجامعات .. وطالبت دائرة الشباب والطلاب بحزب التضامن الوطني حكومة الوفاق الوطني بالقيام بواجبها وتوفير الإمكانيات اللازمة للجامعات وبما يكفل تعليم الأجيال والدفع بهم للأمام والعمل بطاقة استيعابية كاملة للجامعات ووضع سياسات سنوية تتواكب مع تزايد الطلب والاحتياج على التعليم

اكثر خبر قراءة طلابنا