باحثة يمنية تكتشف عقار مضاد "للسرطان "

الإثنين 20 مايو 2013 الساعة 11 صباحاً / مأرب برس - الثورة نت
عدد القراءات 3463
 
 

أثبت دراسة حديثة أن صبغ "الفيكوسيانين" مادة عقاقيرية مضادة لأمراض السرطانات والأكسدة وأنها ذات قيمة علاجية كبيرة مستخلصة من طحلب سبيرولين ا بلاتنسيس.

وأثبتت الدراسة التي أجرتها الباحثة اليمنية أسهار حسن علي خليل ،أن طحلب "سبيرولينا بلاتنسيس" الذي تم تنميته معمليا لتعظيم فوائده الغذائية يحتوي على نسبة عالية من البروتينات 57% والفيتامينات 3.2% والعناصر المعدنية 4.8% والدهون 10% ومواد مضادة للأكسدة 11% وأصباغ 14%.

كما قامت الباحثة في دراستها الموسومة بـ"دراسات بيولوجية وبيوكيميائية لمستخلص طحلب سبيرولينا ضد عقار مثبط للمناعة" التي حصلت اليوم بموجبها على درجة الدكتوراه من جامعة صنعاء ، بدراسة تأثير صبغ "الفيكوسيانين" على فئران التجارب المحقونة بمادة داي ميثيل نيتروزامين كدراسة معملية وفيها تم فصل صبغ الفيكوسيانين وتنقيته بطريقة مختلفة لتلك المادة العقاقيرية وتحديد وزنها الجزيئي والذي ثبت أنه يساوي 41.4 كيلو دالون موزعة على وحدتين. حيث أكدت الباحثة أسهار أن حقن مجموعة من الفئران البيضاء بجرعة 300 مللجرام/ كيلوجرام من مادة "الفيكوسيانين" بعد حقنها بمادة "داي ميثيل نيتروز امين" المسرطنة بتركيز 10 ملجرام/كيلوجرام لها القدرة على تثبيط المواد المحفزة للخلايا السرطانية في وظائف الكبد وصورة الدم ودراسة نشاطات الأكسدة من خلال تنشيط بعض خلايا الكبد لتنشط القدرة للتخلص من الشوارد الايضية المدمرة للخلايا السرطانية وتنشيط كفاءة مضادات الأكسدة دون غيرها في الخلايا السرطانية.

اكثر خبر قراءة طلابنا