طارق السويدان :الحصانة تخالف قوانين العدل الإلهي وأعداء التغيير يلجأون لمهاجمة قادة التغيير..(فيديو)

الجمعة 03 مايو 2013 الساعة 11 مساءً / مأرب برس - خاص
عدد القراءات 8304

أكد الدكتور طارق السويدان على أن الحصانة التي منحت لنظام صالح تعد ظلما لأنها تخالف قوانين العدل الإلهي ويجب رفعها عن المجرمين والقتلة، موضحاً أنه مع الحوار اليمني داعياً للمشاركة فيها كخيار أفضل لتفاهم اليمنيين مع بعضهم البعض والخروج برؤية واحدة ومرضية للجميع.

شاهد فيديو

وخاطب السويدان شباب الثورة في الندوة التي نظمها مجلس شباب الثورة بصنعاء عصر اليوم بقوله : "أنتم لستم اصحاب الحق في الثورة بل انتم اصحاب الفضل في الثورة وأصحاب الحق هم ابناء الشعب اليمني بالكامل ويجب عليكم الاستمرار في انجاز وتحقيق اهدافها فثورتكم لم تنتهي بعد".

وفي رسالته الى التنسيقة العليا لمجلس شباب الثورة قال السويدان : ان القوة المعادية للتغيير دائماً لا تعمل على مواجهة فكرة التغيير وانما الهجوم على قادة التغيير شخصياً ولهذا يجب عليكم ان تمارسوا القيادة والادارة في نفس الوقت كما يجب عليكم توزيع المهام بين بعضكم البعض.

واوضح السويدان بان معوقات التغيير الحضاري تتلخص في؛ الاستبداد السياسي، والفساد المالي، والفهم التقليدي للشريعة ، والاستنزاف في صراع الامة مع الكيان الصهيوني ، اضافة الى التدخل الأجنبي.

وكشف في معرض حديثه عن انه يفتخر بانتمائه لحركة الاخوان المسلمين، كما تطرق في سياق الندوة الى تأخر مشروع دول المنطقة والخليج في مسالة ما يسمى بالوحدة العربية موضحاً .."كل ما يجب ان يتم الاتفاق على اربعة اشياء كفيلة بان تؤدي الى مضمون الوحدة الاندماجية نفسها وهي ؛ وحدة الخارجية ؛ وحدة الدفاع ؛ووحدة العملة ؛ وتنظيم التنقل بالبطاقة ، ويبقى لكل بلد خصوصية السيادة والأرض والعادات"، حد تعبيره .

استعرضت الندوة رسالة طارق السويدان الى الشعب اليمني وشباب جامعة صنعاء في اول ايام الثورة من فبراير لعام 2011م والتي أيد فيها الثورة على النظام السابق.

وتأتي هذه الندوة التي نظمها مجلس شباب الثورة بعد افتتاح مقره الجديد ، في اطار زيارة الدكتور السويدان لليمن للمشاركة في المؤتمر الاول لتنمية الموراد البشرية.