بعد فوزهما على ايندهوفن وبايرن ميونيخ على التوالي ليفربول وميلان يلحقان بركب المتأهلين أوروبياً

الخميس 12 إبريل-نيسان 2007 الساعة 05 مساءً / مأرب برس - متابعات
عدد القراءات 2846

فرحة كبيرة لانزاغي بعد الفوز والتأهل الغالي

   وكالات : لحق ميلان الايطالي وليفربول الانكليزي بركب المتأهلين إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعدما أطاح الأول بمضيفه بايرن ميونيخ الالماني بالفوز عليه 2-صفر، فيما رفع ليفربول عدد الفرق الانكليزية في دور النصف نهائي الى ثلاثة بتجديده الفوز على ضيفه ايندهوفن الهولندي بالتغلب عليه 1-صفر، يوم الاربعاء في اياب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم. ويواجه ليفربول في دور الاربعة مواطنه تشلسي الذي خطف امس التأهل بفوزه على فالنسيا الاسباني 2-1 (1-1 ذهابا)، فيما يلتقي ميلان متصدر الدوري الانكليزي مانشستر يونايتد الذي اذل امس فريق العاصمة الايطالية روما 7-1 (1-2 ذهابا). ويقام ذهاب نصف النهائي في 24 و25 نيسان/ابريل المقبل، والاياب في 1 و2 ايار/مايو المقبل.

: لحق ميلان الايطالي وليفربول الانكليزي بركب المتأهلين إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بعدما أطاح الأول بمضيفه بايرن ميونيخ الالماني بالفوز عليه 2-صفر، فيما رفع ليفربول عدد الفرق الانكليزية في دور النصف نهائي الى ثلاثة بتجديده الفوز على ضيفه ايندهوفن الهولندي بالتغلب عليه 1-صفر، يوم الاربعاء في اياب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم. ويواجه ليفربول في دور الاربعة مواطنه تشلسي الذي خطف امس التأهل بفوزه على فالنسيا الاسباني 2-1 (1-1 ذهابا)، فيما يلتقي ميلان متصدر الدوري الانكليزي مانشستر يونايتد الذي اذل امس فريق العاصمة الايطالية روما 7-1 (1-2 ذهابا). ويقام ذهاب نصف النهائي في 24 و25 نيسان/ابريل المقبل، والاياب في 1 و2 ايار/مايو المقبل.

سيدورف يحتفل بهدف ميلان الأول

 وعلى ملعب "اليانز ارينا" وامام 66 الف متفرج، حقق ميلان فوزا مستحقا على مضيفه بايرن ميونيخ بعد ان فرض رجال المدرب كارلو انشيلوتي "الواقعية الايطالية" وحسموا المواجهة، معوضين تعادلهم ذهابا في "سان سيرو" 2-2 ومواصلين زحفهم نحو لقبهم السابع في المسابقة.

وخاض الفريق البافاري الذي كان يسعى للقبه الخامس في المسابقة، المباراة بمشاركة مدافعه الهولندي دانيال فان بويتن الذي اصيب بعد تسجيله هدف التعادل 2-2 في الثواني الاخيرة من لقاء الذهاب، فيما غاب الارجنتيني مارتن ديميكيليس وباستيان شفاينستايغر بسبب الاصابة لينضما الى الفرنسي ويلي سانيول الذي سيغيب حتى نهاية الموسم.

حسرة بادية على حارس بايرن اوليفر كان

  اما ميلان فافتقد جهود مهاجمه البرتو جيلاردينو للايقاف، فاشرك المدرب كارلو انشيلوتي فيليبو اينزاغي كمهاجم وحيد في خط المقدمة كما جرت العادة في المباريات الاخيرة لميلان الذي يملك المهاجم البرازيلي ريكاردو اوليفيرا على خط الانطلاق.

وكاد بايرن ان يهز شباك ميلان باكرا، الا ان المدافع ماسيمو اودو ابعد محاولة كريستيان ليل عن خط المرمى، بعد ان حول الاخير عرضية الهولندي مارك فان بومل، العائد من الايقاف مع الحارس اوليفر كان، بعيدا عن متناول الحارس البرازيلي نلسون ديدا (8).

وواصل بايرن افضليته وسنحت لاندرياس اوتل فرصة لوضع المضيف في المقدمة بتسديدة قوية من خارج المنطقة مرت بجانب القائم الايسر لديدا (11).

وجاء رد ميلان مثمرا بهدف مميز للهولندي كلارنس سيدورف الفائز بهذه المسابقة مع 3 فرق مختلفة، الذي تلاعب بالمدافع البرازيلي لوسيو وفان بويتن بعدما وصلته الكرة من البرازيلي كاكا، قبل ان يسدد بيناه كرة زاحفة عجز كان عن صدها (28)، علما ان الحارس الالماني لم يختبر على الاطلاق.

لقطة من مباراة بايرن وميلان

 ولم يكد بايرن يستفق من صدمة الهدف حتى وجد شباكه تهتز للمرة الثانية بعد 3 دقائق، بهدف رائع لاينزاغي الذي استفاد من تمريرة خلفية لسيدورف، ليكسر مصيدة التسلل قبل ان يسدد بيمناه كرة قوية اطلقها من حدود المنطقة فاسكن الكرة في الزاوية اليسرى العليا لكان (30)، رافعا رصيده الى 40 هدفا في المسابقة الاوروبية العريقة، علما انه افضل هداف ايطالي في هذه المسابقة التي توجح فريقه بلقبها في 6 مناسبات.

وفي الشوط الثاني زج هيتسفيلد بالمهاجم الباراغوياني روكي سانتا كروز بدلا من اوتل لتدارك الموقف قبل فوات الاوان، الا ان مسعاه لم يلق النجاح لان مهاجمي الفريق البافاري فشلوا في فك الحصار الدفاعي الايطالي وانتهت معظم هجماتهم عند اقدام القائد باولو مالديني الذي خاض اليوم مباراته ال103 في المسابقة، وماسيمو اودو واليساندرو نستا. فاضطر هيتسفيلد الى اخراج المهاجم الهولندي روي ماكاي وادخال البيروفي كلاوديو بيتزارو (62) الذي انعش اداء الفريق البافاري الذي كاد ان يقلص الفارق بتسديدة اطلقها فان بومل من خارج المنطقة، الا ان ديدا انقذ الفريق الايطالي ببراعة (64)، ثم تدخل بعدها لحرمان البوسني حسن صالح حميدزيتش من هدف بعد تسديدة صاروخية من حدود المنطقة (79).

ورغم الضغط الكبير الذي فرضه الفريق البافاري عجز لاعبوه عن العودة الى اجواء اللقاء، فودعوا المسابقة تاركين التاهل الى ميلان الساعي الى تعويض خيبة موسمه الكروي المحلي.

تأهل مستحق لليفربول

كراوتش صاحب هدف الفوز لليفربول

 وعلى ملعب "انفيلد" وامام 42 الف متفرج، جدد ليفربول فوزه على ضيفه ايندهوفن بعد ان كان قد سحقه ذهابا 3-صفر، بالفوز عليه 1-صفر.

وابقى مدرب ليفربول الاسباني رافايل بينيتز قائد الفريق ستيفان جيرارد على مقاعد الاحتياط لاراحته تحضيرا للقاء تشلسي في مسابقة الكأس نهاية الاسبوع الحالي، فلعب بدلا منه جيرماين بينانت.

وحاول ايندهوفن ان يسجل هدفا يعود بلاعبيه الى اجواء المواجهة وكاد البيروفي جيفرسون فارفان قريبا من تحقيق ذلك بكرة رأسية بعد ان وصلته كرة عرضية عرضية من فيليب كوكو، الا ان الحارس الاسباني خوسيه رينا حرمه من هز الشباك (3).

ولم تمض دقائق على انطلاق اللقاء حتى تعرض المضيف لضربة باصابة مهاجمه الوليزي كريغ بيلامي بعد اصطدامه بالسويدي ميكا فايرينن، ما اضطر بينيتيز الى اخراجه وادخال المخضرم روبي فاولر ليلعب الى جانب العملاق بيتر كراوتش (17).

وجاءت الفرصة الاولى الحقيقية لليفربول في الدقيقة 26 عندما تلاعب بينات بالمكسيكي كارلوس سالسيدو قبل ان يرفع كرة عرضية وصلت الى كراوتش الذي حولها برأسه، الا ان الحارس البرتغالي غوميز انقذ الموقف (26).

لقطة من مباراة ليفربول وايندهوفن

  وبدأ الشوط الثاني من حيث ما بدأ الذي سبقه بمحاولة خطيرة للضيف عبر فارفان الذي سدد كرة قوية من خارج المنطقة تصدى لها رينا ببراعة (48)

ورد ليفربول عبر كاروتش الذي استلم تمريرة المالي محمد سيسوكو قبل ان يسدد كرة صاروخية مرت بجانب مرمى غوميز (55).

وفي الفرصة التالية تمكن كراوتش من هز شباك غوميز بعد معمعة وصلت بعدها الكرة الى فاولر الذي مررها الى زميله العملاق فسدد الاخير كرة صاروخية عجز حارس الفريق الهولندي عن صدها (69).

وكان الحكم طرد قبل 4 دقائق من هدف كراوتش السابع في المسابقة هذا الموسم، ديرك مارسيليس مدافع ايندهوفن بعد خطأ قاس على مواطنه بوديوين زندن.