العرادة يبحث مع رئيس جامعة صنعاء النهوض بكلية التربية والآداب والعلوم بمأرب

الأحد 24 مارس - آذار 2013 الساعة 09 مساءً / مأرب برس - خاص
عدد القراءات 2728

شدد سلطان بن علي العرادة محافظ محافظة مأرب على أهمية النهوض بكلية التربية والآداب والعلوم بالمحافظة وإيجاد البنية التحتية والموارد البشرية والمستلزمات التي تفي بمتطلبات التعليم الجامعي واحتياجات الكلية المختلفة كونها نواة (جامعة مأرب) بناءً على توجيهات رئاسية بالموافقة على إنشائها بحيث تضاف اليها كليتي الزراعة والمجتمع.

وقال العرادة خلال اللقاء الذي جمعه برئيس جامعة صنعاء الدكتور عبدالحكيم الشرجبي ان جودة التعليم ستنعكس بشكل إيجابي على كافة الجوانب الأمنية والتنموية كون التعليم ركيزة الأمن والتنمية، مبدياً استعداد قيادة السلطة المحلية تسخير كافة الامكانات المتاحة لتحسين العملية التعليمية، والوصول للمستوى المطلوب،

من جهته أعرب الدكتور الشرجبي عن حرصه الشديد على تطوير أداء الكلية والتعاطي بجدية مع متطلباتها واحتياجاتها في كل الجوانب.

وتعهد رئيس جامعة صنعاء في اللقاء الذي حضره الدكتور حسين الموساي عميد كلية التربية والآداب والعلوم بتوفير موازنة مالية للكلية، ورفدها هذا العام بثلاثة عشر درجة أكاديمية بينها أربع درجات تعويضية عن الذين انتقلوا من الكلية بعد اعتماد درجاتهم الأكاديمية في السنوات الماضية ،كما التزم رئيس جامعة صنعاء بترميم المبنى وتأثيثه وإنجاز خطة تطويرية للكلية لتكون نواة نموذجية للجامعة.

وكان محافظ مأرب قد حصل على موافقة رئيس الجمهورية وتوجيهاته الصريحة بإضافة كليتي الزراعة والمجتمع لإنشاء "جامعة مأرب".

وشهد العام 2012م وضع حجر الأساس لإنشاء سكن أعضاء هيئة التدريس وكذا استراحات لطلاب وطالبات الكلية ومركز علمي وإداري ولا يزال العمل جارياً في تلك الإنشاءات.

الجدير بالذكر أن الكلية التي تضم 14 قسماً شهدت العام الماضي تخرج الدفعة الثالثة من الطلاب حملت اسم دفعة (الحوار الوطني).

اكثر خبر قراءة طلابنا