طلاب جامعة تعز يتظاهرون رفضا للإضراب و مسيرة إلى صنعاء لنقابة التدريس بالجامعة

السبت 23 مارس - آذار 2013 الساعة 08 مساءً / مأرب برس - محمد الحذيفي
عدد القراءات 2935

تظاهر المئات من طلاب جامعة تعز أمام رئاسة الجامعة للمطالبة بإسقاط الإضراب وهتفوا منددين بالاعتداء على طالبة جامعية في كلية الهندسة، كما نددوا بتسييس العملية التعليمية رافضين أي وصايا حزبية على العملية التعليمية.

 وفي بيان صادر عن طلاب كلية الهندسة وصل " مأرب برس" نسخة منه طالبوا فيه بسرعة إنهاء الإضراب المتواصل بكل أشكاله وضمان عدم تكراره وتوفير الكادر التعليمي المتخصص لكافة التخصصات الموجودة في الكلية وتوفير وتشغيل المعامل وتعويض فترة الإضراب التي لحقت بالطلاب وسرعة إجراء انتخابات إتحاد الطلاب وسرعة إجراء تحقيق في قضية طالبة الهندسة ورد الاعتبار للطالبة ولجميع الطلاب والطالبات في الجامعة وتوفير رقم طوارئ.

 من جهتها وفي خطوة تصعيدية نظمت نقابة هيئة التدريس بجامعة تعز مسيرة راكبة إلى العاصمة صنعاء أطلقوا عليها مسيرة إنقاذ جامعة تعز وانطلقت المسيرة بعد قراءة بيانها عند الساعة الحادية عشر ظهرا باتجاه العاصمة صنعاء.

وجاء في بيانها الذي وصل " مأرب برس " نسخة منه، تكون نقابة أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم بجامعة تعز قد أكملت 46 يوما منذ أن أعلنت البدء بالإضراب الشامل وتوقيف الدراسة في الجامعة حتى يتم تطهير الجامعة من الفساد وإقالة النواب الحاليين ورغم مرور الوقت الكبير كان كافيا ليس فقط إسقاط ثلاثة من نواب رئاسة الجامعة بل لإسقاط حكومة بكامل أعضائها ورغم الوعود المتكررة من قبل الجهات الرسمية في الدولة وأخرها وعد الأخ وزير التعليم العالي بتاريخ 6/3/2012م بتعيين نواب جدد للجامعة خلال 48 ساعة إلا أننا لم نشاهد أي تطبيق لهذه الوعود على أرض الواقع وكأن تعطل الدراسة ومستقبل أكثر من 30 ألف طالب موضوع لا يهم الجهات الرسمية على وجه الخصوص وزير التعليم العالي والبحث العلمي ورئاسة مجلس الوزراء وكأن محافظة تعز لا تحتل سوى موقع هامشي في اهتمامات الحكومة بخلاف الوضع في جامعات أخرى حصل فيها التغيير باقل من أسبوعين كجامعة صنعاء وجامعة حضرموت.

ودعا البيان كل الشرفاء من أبناء الوطن والحريصين على مستقبل أبناء محافظة تعز وعلى وجه الخصوص محافظ المحافظة الأستاذ/ شوقي أحمد هائل والإخوة أعضاء مجلس النواب في المحافظة الضغط بكل الوسائل الممكنة وتنفيذ مطالب النقابة خصوصا ما يتعلق بإقالة النواب الحاليين وتطهير الجامعة من الفساد , وأعلنوا في البيان أنهم بصدد تصعيد الاحتجاجات والانتقال إلى الاعتصام أمام رئاسة الوزراء ورئاسة الجمهورية بدءا من يوم غد الأحد 24 مارس لعل صوتنا لم يصل بعد إلى تلك الجهات ونعدكم أننا سنبذل كافة الجهود من أجل تنفيذ مطالبكم المشروعة.

أما اتحاد طلاب اليمن فقد استنكر في بيان له تعامل محافظ تعز و"التصرف غير المسئول" مع اللجنة الطلابية التي ذهبت لمقابلته وجاء في البيان "يستنكر الاتحاد العام لطلاب اليمن جامعة تعز التصرف اللا مسئول من محافظ المحافظة الاستاذ شوقي هائل فيما يخص مقابلة اللجنة الطلابية لجامعة تعز، فبعد الاتفاق مع مدير مكتبه على مقابلة المحافظ بعد اجتماع المشائخ والاعيان ،وبعد أن اكتمل الاجتماع مع المشائخ ،استعدت اللجنة الطلابية للدخول لمقابلة المحافظ واعطائه الرسالة الأخيرة كونه مسئول عن كل ما يحصل في الجامعة ،وفجأة خرج المحافظ من مكتبه بصورة أوحت للجميع أنه لا يبالي بما يتعرض له طلاب جامعة تعز ومؤسستهم من انتهاكات انتقامية ،وأبدت اللجنة استيائها الشديد من تصرف المحافظ".

اكثر خبر قراءة طلابنا