آخر الاخبار

التعليم العالي تكرم الفائزين بجائزة رئيس الجمهورية للبحث العلمي في دورتها الرابعة

الإثنين 24 ديسمبر-كانون الأول 2012 الساعة 05 مساءً / مأرب برس - سبأ
عدد القراءات 2152
كرمت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي اليوم الفائزين بجائزة رئيس الجمهورية للبحث العلمي في دورتها الرابعة للعام 2012م وكذا الفائزين بالحصول على تمويل مشاريع بحثية.
وبهذه المناسبة التي جرى خلالها ايضا تكريم مؤسس الجائزة وزير التعليم العالي والبحث العلمي الاسبق الدكتور صالح علي باصرة بدرع الجائزة لما قدموه من دعم وتشجيع واستمرار للجائزة ، اعلن وزير التعليم العالي والبحث العلمي المهندس هشام شرف عن توسيع مجالات جائزة رئيس الجمهورية للبحث العلمي لتشمل مجالين جديدين ، الاول تكريم ثلاثة من العلماء والأكاديميين اليمنيين المبرزين في الخارج الذين اندمجوا في البلدان التي احتضنتهم اعترافا بكفاءتهم ولما يمثلونه من مبعث فخر واعتزاز للوطن والأمة وبما يحقق ربطهم بوطنهم واستجابتهم له كلما دعت الحاجة .
والثاني تكريم ثلاثة من اعضاء هيئة التدريس في الجامعات اليمنية الذين نشروا ابحاثا علمية في مجلات دولة محكمة سنويا وفقا لمعايير علمية واضحة وشفافة، الى جانب تطوير مجالات الجائزة ومشاريع التمويل وإنشاء موقع الكتروني خاص بها بما يحقق المشاركة الواسعة في المنافسة عليها .
وقال شرف : رغم ما حققته الجائزة في دورتها الرابعة من نجاحات الا انها بحاجة لوقفة تقييميه لمسيرتها والعمل على تطويرها والارتقاء بآلياتها وتعزيز مبدأ الشفافية في مختلف مراحلها وتوسيع مجالاتها، كما ان العدد المحدود للمتقدمين للمنافسة على الجائزة والمتقدمين بمشاريع بحثية للحصول على تمويل وعدد الفائزين لا يعكس القدرات والكفاءات التي تزخر بها الجامعات اليمنية" .
وفيما اكد الوزير اهتمام القيادة السياسية والحكومة بالتعليم باعتباره القاطرة التي تقود خطى المجتمع لتحقيق التنمية المستدامة في كل المجالات، ، فقد هنأ الفائزين بما حققوه من جهود من اجل خدمة العلم ورفعة الوطن وازدهاره .
واستعرض الجهود التي تبذلها الوزارة في حل مشاكل الطلاب اليمنيين الدارسين في الخارج، موضحا بهذا الخصوص حل مشكلة طلاب الاستمرارية من خلال اصدار قرار اعتماد المساعدة المالية والرسوم الدراسة التي سيتم تحويلها الى حسابات سفارات وملحقيات اليمن في الخارج خلال ثلاثة ايام .
و بلغ عدد المستفيدين حسب الوزير شرف من هذه المنح 517 طالبا وطالبة منهم 417 طالبا وطالبة صدرت قراراتهم فيما المائة طالب جاري استكمال اجراءات اصدار قرارات ابتعاثهم ، فضلا عن استكمال فرز ملفات الحصر (طلبات الايفاد السابقة ) والبدء بمعالجة جزئية لهذه المشكلة والتي تتمثل في اعتماد 250 طالبا وطالبة من ذوي المعدلات العالية المنتظمين دراسيا في الخارج كخطوة اولى سيليها عدد من الخطوات المماثلة وفقا للإمكانيات المتاحة .
وذكر وزير التعليم العالي ان وزارته بالتعاون مع الاصدقاء الهولنديين ستدشن الشهر المقبل العمل في مشروع تعزيز قدرات الوزارة ومجلس الاعتماد الاكاديمي وضمان جودة التعليم العالي .
وقد فاز بالجائزة في دورتها الرابعة للعام الجاري كل من الدكتور احمد عبده احمد الحيدري والدكتور عصام الشرعبي والدكتور مهيوب البحيري في مجال العلوم الطبيعية والبيئية عن بحثهم بعنوان " تحديد الاشعاع الطبيعي في احجار البناء المستخدمة في اليمن – وتقييم المخاطر البيئية الناتجة عنه " و المهندس خليل سعيد اسماعيل التويجي والدكتور عبدالسلام غالب الخليدي في مجال علوم الحاسوب وتقانة المعلومات عن بحثهم " تأثير الاضطرابات الجوية عن جودة ارسال المعلومات بواسطة تقنية الليزر عبر الفراغ في غرب آسيا "،والدكتور ناصر عبدالله عوض علي في مجال العلوم الطبية والصحية عن الاستخدام العلمي للاعشاب الطبية .
فيما حجبت الجائزة التي بلغ عدد البحوث المقدمة لها 22 بحثا علميا في ثمانية مجالات لعدم توفر المعايير العلمية التي أقرتها اللجنة العلمية للجائزة ، تتمثل تلك المجالات في الطاقة والطاقة البديلة، العلوم الزراعية والثروة الحيوانية والسمكية، العلوم الاجتماعية والإنسانية، العلوم الادارية والمالية والمصرفية، العلوم التربوية والنفسية، العلوم الشرعية والقانونية ، العلوم الهندسية، علوم الآداب والفنون.
حضر الاحتفال امين عام رئاسة الجمهورية الدكتور على منصور بن سفاع ووزير السياحة الدكتور قاسم سلام ورؤساء الجامعات وعدد من اعضاء السلك الدبلوماسي المعتمدين لدى اليمن .

اكثر خبر قراءة طلابنا