آخر الاخبار

معيدو جامعة الحديدة يطالبون الرئيس وحكومة الوفاق بسرعة تثبيتهم وإقرار درجاتهم الوظيفية

السبت 02 يونيو-حزيران 2012 الساعة 10 مساءً / مارب برس - الحديدة - غمدان أبوعلي
عدد القراءات 2738

ناشد عدد من المعيدين بجامعة الحديدة رئيس الجمهورية ورئيس حكومة الوفاق ووزير التعليم العالي إنصافهم مندما أسموه "الظلم والتهميش الذي وقع عليهم من قبل رئيس جامعة الحديدة. متهمين اياه بعدم النظر الى مطالبهم المستمرة والمتمثلة بتثبيتهم بدرجات إكاديمية بعد مرور أكثر من عشر سنوات على مطالبتهم دون جدوى

وأكدوا شكوى جماعية لهم أنهم معيدين متطوعين في جامعة الحديدة منذ سنوات دون أن يتم تثبيتهم أو حصولهم على أي مردود مالي نظير خدماتهم التعليمية التي يقدمونها لطلاب الجامعة. مشيرين إلى أنهم عندما يقومون بالمطالبة بحقوقهم لدى رئاسة الجامعة يفاجئون دائماً بارد عليهم "أن ميزانيه الجامعة لاتسمح بذلك".

وأكدوا أنهم دائما مايقابلون بالتهرب من قبل رئاسة الجامعة، وبحجج واهية ، إضافة إلى مواجهتهم بالقول" مافي احد غصبكم تجلسوا في الجامعة" ونوهوا إلى "أنهم عندما نفذوا وقفه احتجاجية على باب رئاسة الجامعة للمطالبة بتثبيتهم فؤجئوا من رئاسة الجامعة بمطالبتهم بتقديم اعتذار وتم تهديدهم بأن يخرجوهم من الجامعه والاستغناء عنهم".

وعبر الكثير من المعيدين عن استغرابهم عن سبب تجاهل تثبيت المعيدين بعد كل مرور أكثر من مرور عشر سنوات على عملهم التطوعي بالجامعة، وعلى الرغم أنه كان من الممكن تثبيت عدد منهم كل سنة، مما يساعد على حل مشكلتهم التي قالوا أن "هناك من يقف عائقا" أمامهم في رئاسة الجامعة" .

وطالب معيدو جامعة الحديدة من رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة ووزير التعليم العالي والبحث العلمي سرعة تثبيتهم وإنزال درجاتهم الوظيفية، وحل مشكلتهم والتوجيه بسرعة البت والسير في إجراءات تثبيتهم. مؤكدين بأن مطالبهم هذه تأتي بعد أن مر على بعضهم ما يزيد عن ثمانية أعوام وهم على حالتهم دون تثبيت أو أي عائد مادي ، معبرين عن آملهم وثقتهم بدعم رئيس الجمهورية لمطالبهم وللعلم والكوادر الاكاديمية.

اكثر خبر قراءة طلابنا