الملتقى الوطني لحقوق الإنسان يرصد 335 حالة انتهاك لحقوق الإنسان لأكثر من 26 ألف ضحية خلال ديسمبر الماضي

الإثنين 09 يناير-كانون الثاني 2012 الساعة 05 مساءً / مأرب برس/ خاص
عدد القراءات 3012
  
 

رصد الملتقى الوطني لحقوق الإنسان ضمن مشروع مراقبة ورصد انتهاكات حقوق الإنسان في اليمن الذي ينفذه بالشراكة مع الصندوق الوطني للديمقراطية NED نحو (335) حالة انتهاك لحقوق الإنسان خلال ديسمبر الماضي بلغ عدد ضحاياها (26,759) ضحية في كافة محافظات الجمهورية.

وقال الملتقى بأن سجل الاعتداء الجسدي والجرح ومحاولة القتل والتهديد احتل أعلى نسبة في الانتهاكات خلال ديسمبر بواقع (184) حالة انتهاك وسجل القتل خارج إطار القانون عدد (79) حالة والاعتقال والاحتجاز التعسفي والاختطاف (25) حالة والحرمان من الحق في المحاكمة العادلة (9) حالات والحرمان من الحق في الحصول على العمل (9) حالات والحق في الحصول على الصحة العامة (6) حالات والعنف الأسري (4) حالات والحق في السكن (3) حالات والاعتداء على الممتلكات وهدمها أو مصادرتها (3) حالات والتعذيب والاغتصاب والعقاب الجماعي والانتحار والحرمان من الحق في الضمان الاجتماعي والانتحار والعقاب الجماعي (2) حالات لكل واقعة والحرمان من الحق في التعليم والحرمان من الحق في التجمع والحرمان من الحق في البيئة النظيفة حالة واحدة لكل واقعة.

وبلغ إجمالي عدد الضحايا في هذه الانتهاكات (26,759) ضحية منهم (26474) ضحية من المواطنين وعدد (149) ضحية من العمال والموظفين وعدد (56) ضحية من الطلاب وعدد (22) ضحية من الناشطين وعدد (18) ضحية من الأطفال وعدد (18) ضحية من المنتسبين للمؤسسات الأمنية والمتقاعدين وعدد (10) ضحايا من النساء وعدد (6) ضحايا من الصحفيين وعدد (4) ضحايا من المحامين وعدد وضحية واحد من اللاجئين الصومال وضحية واحد من ذوي الاحتياجات الخاصة "معاق".

أما بالنسبة للجهات القائمة بالانتهاك فلقد سجلت السلطات الأمنية كما اعتادت المرتبة الأولى بعدد (168) واقعة ، وفي المرتبة الثانية المسلحين المجهولين والعصابات المقاتلة (53) واقعة , وفي المرتبة الثالثة تليها مراكز القوى والمسلحين القبليين والمتنفذين بعدد (32) واقعة , والجهات الحكومية الأخرى (24) واقعة، والأسرة (19) واقعة , وتنظيم القاعدة (12) واقعة , والسلطات القضائية (8) وقائع وسلاح الجو التابع للجيش اليمني (7) وقائع , واللجان التنظيمية للثورة (4) وقائع , و(5) وقائع انتهاك ارتكبها مواطنون عاديون.

ومن خلال الرصد والتقصي الميداني اتضح أن السلطات الرسمية كانت القائم بالانتهاك في عدد (214) واقعة وسجلت موقفا سلبيا في (106) واقعة وموقفا ايجابيا في (3) واقعة ولم تكن على علم بالانتهاك في (10) وقائع انتهاك .

وأشار الملتقى الوطني إلى أنه قدم المناصرة والدعم لضحايا الانتهاكات خلال ديسمبر2011 لعدد (282) واقعة انتهاك، توزعت بين المناصرة الإعلامية والمناصرة الإدارية والعون القضائي.