وزارة الشباب والرياضية تعلن الفائزين بجائزة الجمهورية للشباب 2011

الثلاثاء 20 ديسمبر-كانون الأول 2011 الساعة 04 مساءً / مأرب برس- صنعاء- أنور حيدر
عدد القراءات 3310
  
 

أعلنت وزارة الشباب والرياضة اسماء الفائزين بجائزة الجمهورية للشباب في دورتها الثانية عشر للعام 2011م وهم حسان عبده حسان – وليد محمد الضباعية مناصفة في مجال القرآن الكريم حمدي طاهر علي في مجال العلوم التطبيقيه مجال الاداب والفنون شعر مناصفة بين بشير يحيى المصقري – جلال عبدة مصلح الاحمدي القصه مناصفة بين حامد الفقيه – أسماء صلاح المصري الفن التشكيلي مناصفة بين طارق أحمد غالب – أمة الرزاق الجائفي النص المسرحي مناصفة بين خالد احمد محمد المرامي – سحر رياض علي ملهي

وقال ان اجمالي المتقدمين للجائزة 979 فاز منهم 173حصد الذكور فيها 132 بينما الاناث 41المجالات الادبية 114 والعلمية 22

الجائزة منحت مناصفة في خمس مجالات فيما منحت جائزة بشكل منفرد في مجال العلوم التطبيقيه فيما حجبت في مجال العلوم الطبيعية والموسيقى نظرا لعدم ارتقاء الاعمال المتقدمه الى مستوى الجائزة في مجال العلوم وعدم اكتمال النصاب في الموسيقى بحسب بيان التقرير الصادر عن مجلس الامناء مما يدعو الى فيما يخص جائزة الموسيقى الاستغراب كيف انه لدينا في اليمن مبدعين في مجال الغناء يشاركون في مهرجانات دولية ويفوزنولم يكتما النصاب.

كما أعلن عن تشكيل لجنة شبابية من المنظمات والشباب من كل التكوينات والشباب بالساحات لتكون بمثابة لجنة استشارية للوزارة مهمتها تطوير العمل الشبابي والتنفيذ وتطوير الرياضة.

كما أعلن عن تشكيل مجلس خبراء من ذوي العقول الذين لديهم افكار واصحاب الخبرات الطويلة للاستفادة منهم 

وكشف عن توجهات الوزارة الجديدة للشباب والرياضة التي حظيت برضا حكومة الوفاق وهي توسعة جائزة الجمهورية لتشمل تخصصا جديد وهو جائزة الاختراع والابتكار العلمي حيث ستعطى اهتمام بالمخترعين.

واضاف من ضمن توجهات الوزارة الاهتمام بالفائزين بعد حصولهم على الجائزة من خلال رعايتهم لمدة سنتين او ثلاث واستكمال البناء المؤسسي للجائزة من خلال عمل موقع جديد للجائزة وعمل مقر دائم لابداعات الفائزين والمخترعين وتنظيم العلاقه بين المركز ومختلف الجهات.

وقال نشعر بالحرج عندما يتم تكريم مبدعينا دوليا ونحن كجهات لا نوفر لهم كل ما يستحقونه وأكد على اهمية ان تكون جائزة الجمهورية محرابا قويا لا يصل اليها الامن يستحقها.

وقال انه سيتم صياغة لوزارة التعليم العالي على ان يتم تخصيص منح دراسيه للفائزين الذين يريدون التطوير و التأهيل لانفسهم.

ودعا الى ضرورة وضع ضوابط ومعايير للمحكمين من قبل مجلس الامناء واضاف يجب ان تكون هناك لجنة علمية تضع شروط ومعايير للمحكمين لتكون بمثابة آلية لهم.

وكشف وزير الشباب والرياضة معمر الارياني عن توجهه بإعطاء صلاحيات لصندوق النشئ والشباب صلاحيات التوقيع على الشيكات وتسليم صلاحيات في وزارته فيما يخص الجانب المالي والاداري للمختصين ليتفرغ بدورة للعمل بالشباب وحل مشاكلهم وقضاياهم ودعا الفائزين الى مراجعة الوزارة خلال ثلاثه أشهر.