طلاب جامعة ذمار يطالبون بمحاكمة رئيس جامعتهم في قضايا فساد

الإثنين 04 إبريل-نيسان 2011 الساعة 07 مساءً / مأرب برس - ذمار- عبد الله المنيفي
عدد القراءات 6874

طالب طلاب جامعة ذمار النائب العام الدكتور عبد الله العلفي التوجيه بالتحقيق مع رئيس جامعة ذمار الدكتور أحمد الحضراني في قضايا فساد وعبث بأموال الجامعة.

ودعا الطلاب – في بلاغ للنائب العام - بالتحقيق في الشكوى التي رفعوها ضد الحضراني عبر النيابة المختصة، واتخاذ الإجراءات القانونية الكفيلة بإحالته إلى المحاكمة لينال جزائه الرادع وفقاً للشرع والقانون.

وقال الطلاب "إن أحمد الحضراني رئيس جامعة ذمار قد استشرى فساده وعبثه بأموال الجامعة بجميع كلياتها و اقسامها"، وأنه سبق هذا البلاغ والشكوى العديد من الشكاوى ضده وصلت الى مكتب النائب العام، لكنهم قالوا أنها كانت تذهب ادراج الرياح.

وقال مراسل مأرب برس بالمحافظة أن نفس المطالب قد توجه بها طلاب جامعة ذمار في مذكرة إلى رئيس وأعضاء الهيئة العليا لمكافحة الفساد، حيث طالبوا باتخاذ الإجراءات القانونية ضد رئيس الجامعة الحضراني واحالة جميع ملفاته إلى نيابة الأموال العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاهه، وتقديمه للمحاكمة وفقاً للقانون.

وقالت مذكرة طلاب جامعة ذمار – تلقى مراسلنا نسخة منها: "إن رئيس جامعة ذمار قد ظهر فساده في البر والبحر، حتى اصبح ذلك الفساد يزكم الأنوف" واضافت المذكرة :"أن قضايا الفساد تمثلت في نهب المليارات من اعتماد الجامعة ورسوم الأنشطة، ورسوم الطلاب الوافدين من دول عربية وإسلامية، والتي قالوا أنها تقدر بمئات الآلاف من الدولارات".

وأشار طلاب جامعة ذمار إلى أنه سبق استدعاء الحضراني من قبل هيئة مكافحة الفساد، إلا انهم فوجئوا بعودته من مقابلة الهيئة منتشياً، بعد أن كان يغادر ذمار وهو في خائفاً، نتيجة فساده الذي عرفه أبسط الناس "فما بالكم بالعالمين".وفق تساؤلهم

وقالت المذكرة أن هناك تكهنات تفيد بتورط بعض أعضاء الهيئة مع الحضراني في فساده مقابل غض الطرف عنه.

ويذكر أن هيئة مكافحة الفساد كانت كشفت العام قبل الماضي تورط رئيس جامعة ذمار وعدد من المسئولين فيها في قضايا فساد، أبرزها فساد في مناقصة معامل كلية الهندسة والسدود.

* الصورة من اعتصام سابق لطلاب جامعة ذمار

اكثر خبر قراءة طلابنا