هود تطالب رئيس الجمهورية ملاحقة خاطفي القضاة واقاربهم

الإثنين 30 أغسطس-آب 2010 الساعة 10 مساءً / مأرب برس - خاص
عدد القراءات 2528

اعتبر مركز استقلال القضاء بمنظمة هود اختطاف الدكتور عاصم عبدالوهاب السماوي شقيق رئيس مجلس القضاء الاعلى القاضي عصام السماوي اعتداء على الوظيفة القضائية التي هي ملجأ الجميع.

وكان السماوي اختطف السبت الماضي على يد افراد ينتمون لبيت السمهان بخولان على خلفية احكام قضائية على خلفية نزاع على قطعة ارض بصنعاء.

وقال مركز استقلال القضاء والمحاماة بمنظمة هود ،في بيان تلقى مأرب برس نسخة منه، "نعلم أن أداء بعض القضاة ليس على الوجه المطلوب وان إنشاء القضاء غير الدستوري المتمثل بـ(المحكمة الجزائية المتخصصة ) وانتقاء القضايا الجنائية أمامها قد شوه أداء السلطة القضائية لكن طريق معالجة ذلك ليس بالخطف والأعمال الهمجية .

واضاف المركز ان خطف هذا الطبيب المدني لا يغير من الحال شي بل يسئ إلى الخاطفين والى القبيلة وأعرافها فوق الصورة الشائهة لها نتيجة هكذا تصرفات وللأسف الشديد فسلوك كهذا ما كان ليتم لو كان قد أخذ على يد من سبق واختطف مواطنين وقضاة وأجانب بل ما جرى في الفترات الماضية هو العكس وهو مكافأة الخاطفين بدلاً من ملاحقتهم وتقديمهم للعدالة.

ولفت المركز انتباه رئيس الجمهورية إلى "أن السكوت عن هكذا أعمال لن تكون نتيجتها إلا دق المسمار الأخير في نعش شرعيته الدستورية ولذلك فإننا نطالبه بشخصه وبصفته بموقف حازم والعمل على إعادة الطبيب المختطف وإعادة الاعتبار للسلطة القضائية بملاحقة الجناة مع النظر الطبيعي في أية مطالبة عادلة كانت هي السبب وراء عملية الاختطاف دون ربط هذه بتلك".

ودعا المركز كل منظمات حقوق الإنسان ومنظمات المجتمع المدني من نقابات وجمعيات والأحزاب السياسية إلى التضامن وإدانة هذا العمل.