مكافحة الاتجار بالبشر تدعو احرار العالم لوقف اعدام سيدة يمنية في العراق

الأربعاء 21 يوليو-تموز 2010 الساعة 12 صباحاً / مأرب برس - خاص
عدد القراءات 4587

ناشدت المؤسسة الوطنية لمكافحة الاتجاربالبشر أحرارالعالم وكل من يرف قلبة ولو بقليل من الانسانية التدخل السريع لوقف اعدام الشابة اليمنية حسناء علي يحيى حسن التي تواجه عقوبة الاعدام بالعراق.

 ودعت المؤسسة في بيان لها منظمات حقوق الانسان العراقية والعالمية والأمم المتحدة والحكومة اليمنية الى وقف هذه "الجريمة" الغير قانونية والتعامل مع هذة القضية، كضحية تعرضت "لابشع أنواع التعذيب النفسي والجسدي من قبل سجانها" وبدلا من إيداعها في دارأيواء لضحايا العنف الجسدي والنفسي يتم إعدامها. كما دعت المؤسسة كل منظمات المجتمع اليمنية الى التدخل السريع للضغط على الحكومة للقيام بواجبها وإنقاذ حياتها

وكان "مأرب برس" نشر قصة الشابة اليمنية التي عاشت الامرين عن طريق زواجها بمصري لاتعرف عنه شيئا حيث تزوجها باسم مزيف وانجبت منه أطفالا وتبعتة الى العراق وقد عانت الامرين مع زوجها حيث كان يحرمها من أموركثيرة وتحملت كل هذة المعاناة من أجل أطفالها ولم تكتشف أنه (أرهابي) الا عندما هاجمت القوات الامريكية، وهي الآن تعيش مع أطفالها في السجن وتواجهة عقوبة الاعدام دون أي جريمة تذكر سوى أنها لم تبلغ عن نشاط زوجها.

واعتبرت مؤسسة مكافحة الاتجار بالبشر ان ماتوجهه حسناء منافيا للقوانين والبرتكولات الدولية المتعلقة بحقوق ألانسان.