كأس العالم: أمريكا الجنوبية تتفوق على أوروبا (لأول مرة) في دور الثمانية

الأربعاء 30 يونيو-حزيران 2010 الساعة 11 مساءً / مأر ب برس - وكالات
عدد القراءات 2796

شهد الدور ربع النهائي (دور الثمانية) من كأس العالم 2010 المُقامة حالياً في جنوب افريقيا تواجد منتخبات من أمريكا الجنوبية أكثر من القارة الأوروبية، وذلك لأول مرة منذ إعتماد الدور ربع النهائي في مونديال 1954.

وبلغت البرازيل والأرجنتين والأوروجواي والباراجواي هذا الدور من أمريكا الجنوبية، في حين تأهلت ألمانيا وهولندا وإسبانيا من القارة الأوروبية.

ومن بين المنتخبات الأمريكية الجنوبية الخمسة التي تأهلت الى الدور الثاني، وحدها تشيلي عجزت عن بلوغ ربع النهائي، لكن أمام فريق من قارتها وهو البرازيل (0-3).

وتكمل القارة الأفريقية لائحة ربع النهائي ببلوغ غانا هذا الدور لأول مرة في تاريخها.

ومنذ مونديال 1954، كان ممثلو أوروبا أكثر بمرتين أو ثلاث مرات من المنتخبات الأمريكية الجنوبية في ربع النهائي.

وفي مونديال 2006، خاضت هذا الدور ستة منتخبات من أوروبا ومنتخبان من أميركا الجنوبية، وهي أرقام مشابهة للنسخ السابقة: 5-1 في 2002 و6-2 في 1998 و7-1 في 1994 و6-1 في 1990 و5-2 في 1986.

وكان النظام مختلفاَ في نسخ 1974 و1978 و1982، لكن النسبة كانت مشابهة سابقاَ، ما عدا العام 1970 عندما تواجد أربعة منتخبات أوروبية وثلاثة منتخبات أمريكية جنوبية.