طلاب جامعة الحديدة يشكون لباصرة إهمال رئاسة الجامعة لمشاكلهم

الثلاثاء 27 إبريل-نيسان 2010 الساعة 10 مساءً / مأرب برس- الحديدة - غمدان أبوعلي
عدد القراءات 4920

شكى عددا كبيرا من طلاب كلية التجارة والاقتصاد وكلية الشريعة والقانون بجامعة الحديدة مما وصفوه بالاهمال واللامبالاة من قبل رئاسة الجامعة التي قالوا أنه لايهمها أبدا" مصالح الطلاب ومعالجة مشكالهم وانهاء معاناتهم المستمرة". مطالبين الدكتور / صالح باصرة وزير التعليم العالي بسرعة النظر الى معاناتهم والتوجيه بسرعة اصلاح التكييف وتعيين قيادة حكيمة تدير الجامعة بعقلانية واقتدار أو أعادة الدكتور / قاسم برية الذي وصفوة بالرجل الحكيم في أدارة الجامعة.

مشيرين إلى ان مشكلة أنعدام التكييف داخل القاعات الدراسية في الكليات الى جانب أنقطاعات الكهرباء منذ بداية العام الدراسي أصبحت مشكلة ومعاناة تؤرق الجميع خصوصا" مع دخول فصل الصيف مما أجبرهم على عدم تحمل الحر داخل القاعة وترك المحاضرات كون القاعات مكتظة بالطلاب في ظل الحر الشديد.

منوهين إلى أن مشكلة التكييف داخل القاعات خصوصا" هذة الايام مع اشتداد الحر وفي ظل وصول عدد الطلاب في القاعة الواحدة احيانا" من 200 الى 300 طالب ، وأن كل مطالباتهم لم تجد ردود فعلية من قبل المعنيين في الجامعة والذين قالوا أنه لايهمهم مصالح الطلاب.

مشيرين إلى أن أحد عمداء الكليات فأجأهم في أحد الايام بالقول " لما تقوموا بالتسجيل للدراسة في العام القادم أشترطوا على الجامعة في الاستمارة ان تكون القاعات مكيفة حتىتتمكنوا من الدراسة".

هذا وأستغرب الطلاب صمت رئاسة الجامعة أزاء مشاكلهم والتي لاتزال مستعصية منذ سنوات بسبب عدم وجود مايصفونها بـ"القيادة الحكيمة للجامعة وعدم القدرة على ايجاد الحلول في معاناة وصفوها بالمؤرقة"- حسب قولهم

اكثر خبر قراءة طلابنا