مراقب المباراة: اعتداء القاهرة على المنتخب الجزائري لم يكن مدبراً

الأربعاء 10 مارس - آذار 2010 الساعة 04 مساءً / مأرب برس - سوبر
عدد القراءات 3018

ذكرت صحيفة الخبر الجزائرية امس ان السويسري "والتر جانج" المنسق العام لمباراة مصر والجزائر ومندوب الامن لدى الفيفا والذي كان مكلفا بمراقبة المباراة اشار في تقريره ان الاعتداء الذي حدث على حافلة المنتخب الجزائري في القاهرة وهي متوجهة من المطار الى مقر اقامتها ما هو الا فعل قلة متعصبة من الجماهير المصرية، وان الامن المصري تدارك الموقف بسرعة واستطاع ان يسيطر عليه ووفر الحماية للمنتخب الجزائري.

وهذا يناقض ما ذكرته نفس الصحيفة(الخبر) اليوم بأن الفعل كان مدبرا من قبل المصريين لتقليل تركيز اللاعبين برشق الحافلة بالحجارة وايضاً التجاوزات التي حدثت في الفندق مكان اقامة اللاعبين من خلال اقامة حفلات الزفاف في اوقات متأخرة من الليل وايضا ابواق السيارات التي كانت تجوب الشوارع بالقرب من الفندق.

واذا ثبت صحة تقرير المراقب "واتر جانج" فان الحكم لن يتجاوز العقوبات المالية.

يذكر ان هذه الاحداث حصلت في مباراة الفريقين المصري والجزائري ضمن الجولة الاخيرة من تصفيات كأس العالم الاخيرة وانتهت المباراة بفوز المنتخب المصري 2-صفر وتم تحديد مباراة فاصلة اقيمت في السودان وانتهت بفوز المنتخب الجزائري 1-صفر تأهل عنها المنتخب الجزائري الى نهائيات كأس العالم 2010 في جنوب افريقيا.