السعودية.. أهلي جدة يقصي الشباب ويتأهل لنهائي ولي العهد

الإثنين 15 فبراير-شباط 2010 الساعة 04 مساءً / مأرب برس - الفرنسية
عدد القراءات 2375

بلغ الاهلي المباراة النهائية من مسابقة كأس ولي العهد لكرة القدم بعد فوزه على مضيفه الشباب بركلات الترجيح 5-3 (الوقتان الاصلي والاضافي 2-2) الاحد على استاد الامير فيصل بن فهد في الرياض.

وسجل معتز الموسى (26) وعبد الرحيم جيزاوي (86) هدفي الاهلي، وفيصل السلطان (55) ووليد الجيزاني (68) هدفي الشباب.

ويلتقي الاهلي في النهائي مع الهلال او نجران اللذين يتقابلان الاثنين في نصف النهائي.

وكانت البداية حذره من الفريقين وانحصر اللعب في وسط اليدان مع أفضلية لهجوم الاهلي نظرا لسرعة الراهب ومهارات مالك معاذ، وسنحت للاول فرصة اولى عندما لعب كرة ضعيفة بجوار القائم (25)، وبعد ذلك مرر مالك معاذ بذكاء كرة الى معتز الموسى انهاها في المرمى هدفا جميلا مستغلا تقدم الحارس وليد عبدالله (27).

وكاد محمد مسعد يضاعف النتيجة بعد ان تبادل الكرة مع مالك معاذ وسددها في احضان وليد عبدالله (31)، وحاول الشباب من خلال مهارات البرازيلي كاماتشو البحث عن هدف التعديل باكثر من كرة واخطرها تلك التي تمكن حارس الاهلي عبدالله معيوف من صدها (33)، تبعها في الوقت الضائع من الشوط الاول ركلة حرة نفذها البرازيلي بجوار القائم.

وفي الشوط الثاني، تحرر الفريقان وكاد معاذ يسجل هدف التعزيز لولا تدخل المدافع ماجد المرحوم في اللحظة الاخيرة (55)، واستغل السلطان تمريره كاماتشو وتجاوز حارس الاهلي ووضع الكرة في المرمى الخالي (56).

وخرج ثنائي هجوم الاهلي معاذ والراهب وحل مكانهما عبد الرحيم الجيزاوي وياسر الفهمي في محاولة من المدرب البرازيلي فارياس لتعزيز الوسط والحد من خطورة الشباب، ومن هجمة مرتدة مرر كاماتشو كرة جميلة للسلطان الذي لعبها عرضية لوليد الجيزاني سجل منها الهدف الثاني للشباب (68).

وعلى عكس مجريات المباراة، ادرك الاهلي التعادل بعدما تخطى عبد الرحيم الجيزاوي بمهارته اكثر من لاعب وواجه الحارس وليد عبدالله ووضع الكره في المرمى (86).

وخاض الفريقان شوطين اضافيين لم يشهدا هجمات خطيرة فلم تتبدل النتيجة احتكم بعد ذلك الفريقان لركلات الترجيح التي ابتسمت للاهلي.