طلاب اليمن بكندا يشكون قطع المنح الدراسية عنهم

الأحد 03 يناير-كانون الثاني 2010 الساعة 06 مساءً / مأرب برس - خاص:
عدد القراءات 4216

شكا الطلاب اليمنيون الدارسون في كندا, ولأول مرة, من سوء معاملة وزارة التعليم العالي معهم وتوقيف المنح الدراسية عشوائيا على أكثر من نصفهم من دون أي سبب ومن دون إبلاغ الطلاب, في وقت قالوا فيه إنهم بأمس الحاجة لتسديد الرسوم الدراسية لفصل الخريف لتسمح لهم الجامعات الكندية التسجيل لفصل الشتاء الذي ستبدأ الدراسة فيه في 4 يناير 2010, مع أنه تم الصرف للبعض وإيقاف المنح على البعض الآخر, حد ما قالوه.

وأضاف الطلاب في رسالة وجهوها إلى رئيس الوزراء أنهم يشكون من سوء معاملة وزارة التعليم العالي معهم وتوقيف المنح الدراسية على أكثر من نصفهم من دون إي سبب ومن دون إبلاغهم.

وأوضح الطلاب في رسالتهم, تلقى مأرب برس نسخة منها, أن قطع المنح عليهم يهدد في إيقاف الدراسة والتسجيل في الجامعات حتى يتم تسديد الرسوم السابقة, منوهين إلى أن معظمهم, ممن قطعت عليهم المنح, مشرفين على التخرج ولم يتبق لهم سوى ثمانية أشهر إلى سنة, في حين أن قطع المنح سيؤخر مدة الدراسة إلى سنة إضافية أخرى وإيقافهم عن الدراسة لمدة ثمانية أشهر أخرى.

وأوضح الطلاب أنهم تواصلوا بالسفير اليمني, ووزير التعليم العالي بخصوص قطع المنح الدراسية لكن الوزارة, حسبما قالوا, أظهرت عدم المبالاة تجاههم.

واكتفت الوزارة, حسب رسالة الطلاب, بالقول لم يعد هناك ميزانية مع الوزارة وأن الدولة استخدمت الميزانية لحرب صعده.

اكثر خبر قراءة طلابنا