المليشيات تلجأ إلى دعاية جديدة لخداع الطلاب وإخفاء فشلها في إدارة جامعة العلوم والتكنولوجيا فرع صنعاء

الأحد 23 يونيو-حزيران 2024 الساعة 10 مساءً / مأرب برس - غرفة الاخبار
عدد القراءات 2205

 

نشرت الإدارة الحوثية المفروضة على جامعة العلوم والتكنولوجيا بصنعاء خبر حصولها على المركز الأول على مستوى الجامعات الأهلية اليمنية في تصنيف منظمة سيماجو (SIR ،SCImago) للمؤسسات التعليمية والبحثية العالمية 2024م وذلك في محاولة جديدة من الجماعة الإرهابية بأخفاء فشلها في إدارة جامعة العلوم في صنعاء وتحسين صورة العملية التعليمية التي شهدت تعثر كبير في جامعة العلوم والتكنولوجيا، كبرى الجامعات الخاصة في اليمن بعد أن استولت عليها مطلع العام 2020، تقوم بتزييف تصنيف منظمة SCImago البحثية لعام 2024 التي مقرها في إسبانيا.

 

التصنيف صادر عن منظمة SCImago وهي منظمة بحثية تتخذ من اسبانيا مقرا لها تهتم بترتيب المعاهد والجامعات العالمية تبعا لانتاجها البحثي وتعاونها الاقليمي والعالمي مع باقي الجامعات وعدد الاستشهادات الخاصة ببحوث الجامعة.


الإدارة المعينة حوثياً على العلوم والتكنولوجيا نشرت ذلك على الصفحات الرسمية للجامعة في محاولة منها وفق مصادر مطلعة لخداع الطلاب وتحسين صورة الجامعة وسمعتها التي فقدتها خصوصا بعد إعلان الحكومة الشرعية وجهات اعتماد عربية ودولية عدم الاعتراف بشهادات ومخرجات فرع الجامعة.
 
مصدر أكاديمي قال إن ادارة الجامعة المعينة من المليشيا عملت على تزوير تصنيف سيماجو (SIR ،SCImago) للمؤسسات التعليمية والبحثية العالمية 2024م , والذي لم يذكر حصول جامعة العلوم والتكنولوجيا في صنعاء على المركز الأول على مستوى الجامعات الاهلية اليمنية، رغم ذكر التصنيف بشكل واضح الرابط الرسمي لجامعة العلوم المركز الرئيسي عدن.
 
ووفقاً للمصدر فإن ادارة الجامعة تعمدت هذا التزوير في مواقعها الرسمية للتصنيف بعد أن تصدرت جامعة العلوم والتكنولوجيا (المركز الرئيسي عدن)، قائمة الجامعات اليمنية في تصنيف سيماجو (SIR ،SCImago) للمؤسسات التعليمية والبحثية العالمية 2024م،

في المركز الأول على مستوى الجامعات الاهلية اليمنية في هذا التصنيف الذي يصدر سنوياً من المنظمة البحثية SCImago التي تتخذ من اسبانيا مقرا لها.

وتعد جامعة العلوم أكبر جامعة خاصة يمنية يرتادها طلبة يمنيون ومن مختلف الدول المجاورة، قبل أن تستولي عليها جماعة الحوثي في مطلع العام 2020 وتفرض إدارة تابعة لها، فيما أعلنت قيادة الجامعة نقل مقرها الرئيس الى العاصمة المؤقتة عدن.

وأعلنت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا بعد عام من سيطرت جماعة الحوثي على الجامعة عدم الاعتراف بمخرجات الفروع الخاضعة لسيطرة الحوثي، ومؤخراً كشفت الجامعة عن خطاب بعثته وزارة الخارجية الى السفارات المختلفة تبلغها عدم الاعتراف بمخرجاتها، ووثيقة أخرى أقر فيها مجلس الجامعات العربية عدم الاعتراف بمخرجات الجامعة فرع صنعاء الخاضع لجماعة الحوثي