الدكتوراه في الفلسفة وأعلى تقدير تمنحه كلية التربية للباحث اليمني عرجاش بجامعة عين شمس

الإثنين 12 أكتوبر-تشرين الأول 2009 الساعة 06 صباحاً / مأرب برس - خاص
عدد القراءات 7476

منحت كلية التربية جامعة عين شمس الباحث علي شوعي ناجي عرجاش درجة دكتوراه الفلسفة في التربية، تخصص"إدارة تعليمية"، مع التوصية بطباعة الرسالة وتبادلها مع الجامعات ومراكز البحوث العربية والأجنبية، وهو أعلى تقدير تمنحها كلية التربية جامعة عين شمس، وذلك عن رسالته: "تطوير سياسات إدارة الموارد البشرية في وزارة التربية والتعليم بالجمهورية اليمنية في ضوء مدخل الإدارة الاستراتيجية".

وقد أشادت لجنة الحكم بالرسالة، وتميزها واعتبرتها إضافة علمية لمجال الإدارة التعليمية، سواءً على المستوى النظري، أم التطبيقي، حيث تناولت الدراسة موضوعًا مهمًا يتعلق بسياسات إدارة الموارد البشرية في وزارة التربية والتعليم باليمن، التي تمثل أكبر جهاز حكومي مدني من حيث عدد الموارد البشرية العاملة فيها، كما أنها تمثل أهم الوزارات اليمنية من حيث طبيعة دورها في المجتمع اليمني، وأن أهم أدوات تحقيق ذلك الدور هي الموارد البشرية العاملة بالوزارة، ومن ثم يتضح أهمية إيجاد سياسات متطورة مبنية على أسس علمية لإدارة تلك الموارد، وذلك فيما يتعلق بسياسة التخطيط للموارد البشرية وتوظيفها وتدريبها وتقويم أدائها.

وتكونت لجنة المناقشة والحكم على الرسالة من د. شاكر محمد فتحي ود. همام بدراوي زيدان ود. عبد الله مبارك الغيثي .

 الباحث يضع مقترحاً لتطوير سياسات إدارة الموارد البشرية:

وقد قدم الباحث إطارا نظريا لسياسات إدارة الموارد البشرية "ما ينبغي أن تكون عليه سياسات إدارة الموارد البشرية"، ثم درس واقع تلك السياسات في وزارة التربية والتعليم نظريًا وميدانيًا، ومن ثم بنا تصورًا مقترحا لتطوير تلك السياسات في ضوء مدخل الإدارة الإستراتيجية.

وقد اتضحت شخصية الباحث في تحليله وإضافاته، ومقترحاته، وأسلوبه في العرض والتحليل، والتصور المقترح الذي توصل إليه، حيث بناه بطريقة علمية سليمة، وقد كان التصور المقترح عمليًا وإجرائيا وقابلاً للتطبيق، كما أنه مرتبط بفصول الدراسة، ونتائجها، وقد اختتم البحث بتوصيات عامة، ومقترحات لمزيد من الدراسات.

حضر المناقشة الدكتور عبد الرحمن البيضاني نائب رئيس الجمهورية الأسبق، والأستاذ محسن العيني رئيس الوزراء الأسبق، وسفير دولة الصومال ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية الأستاذ عبد الله حسن محمود، والأستاذ ناصر كباس المستشار الثقافي بسفارة اليمن بالقاهرة، وأعضاء السلك الدبلوماسي بسفارة اليمن بالقاهرة الأستاذ أنيس عبده شبيلي، والأستاذ عبد الرحمن مانع، والدكتور طه غانم محمد عميد كلية التربية صنعاء سابقًا، وجمع كبير من أساتذة القسم، والباحثين اليمنيين والمصريين والعرب.

كما أشارت اللجنة بالترتيب الذي بدت عليه الرسالة، وتقسيمها، وأن موضوع الرسالة يتسم بالحيوية والحداثة، وأنها ستفتح الباب إلى دراسات جديدة، وقد اتسمت الدراسة بالترابط العلمي، وطبق الباحث المنهج العلمي المستخدم بطريقة سليمة.

اكثر خبر قراءة طلابنا