الدولية للطاقة الذرية تكشف لأول مرة عن مخزون إيران من اليورانيوم المخصب

الثلاثاء 06 يونيو-حزيران 2023 الساعة 08 صباحاً / مأرب برس- وكالات
عدد القراءات 2738

أعلن مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي، أن إيران تتعاون فقط مع "جزء" من مطالب التفتيش النووي، ومخزونها من اليورانيوم عالي التخصيب يزيد عن 100 كيلوغرام.

وبعد تقديمه تفاصيل إيجابية إلى مجلس محافظي الوكالة عن بعض الخطوات الإيجابية التي اتخذتها إيران في استعادة بعض جوانب المراقبة النووية، قال غروسي: "لكن هذا جزء بسيط مما تصورناه وما يجب أن يحدث الآن هو عملية مستدامة وغير منقطعة تؤدي إلى يتم الوفاء بجميع الالتزامات الواردة في البيان المشترك دون مزيد من التأخير".

وأفاد بأن "الوكالة لم تتمكن من أداء أنشطة التحقق والرصد لخطة العمل المشتركة الشاملة فيما يتعلق بإنتاج وجرد أجهزة الطرد المركزي والدوارات والمنافخ والماء الثقيل وتركيز خام اليورانيوم (جميع المواد المتعلقة بالأسلحة النووية) لمدة عامين وربع العام، بما في ذلك الفترة التي أعقبت يونيو 2022 عندما لم يتم تركيب وتشغيل معدات المراقبة والمراقبة المتعلقة بخطة العمل المشتركة الشاملة".

وكشف أن "مخزون إيران من اليورانيوم المخصب ارتفع بأكثر من الربع في ثلاثة أشهر.

ويشمل ذلك مخزونها من اليورانيوم المخصب بنسبة تصل إلى 20٪ يقترب من نصف طن، ومخزونها من اليورانيوم عالي التخصيب بنسبة 60٪ يزيد عن 100 كيلوغرام"، مضيفا: "هذا التقرير يظهر أن عملية تنفيذ بيان 4 مارس المشترك قد بدأت وأن بعض التقدم قد تم إحرازه".

وذكر غروسي أن "الوكالة قامت لأول مرة بتركيب جهاز مراقبة التخصيب في محطة فوردو وكذلك في محطة نطنز"، مبينا أن "هذا سيساعدنا في الكشف بسرعة أكبر عن أي اختلافات في مستويات التخصيب في هذه المنشآت