الرئيس العليمي يتحدث عن مصير المساعي الدولية لإحلال السلام في اليمن بعد تصنيف المليشيات "منظمة إرهابية

الإثنين 28 نوفمبر-تشرين الثاني 2022 الساعة 09 مساءً / مأرب برس-غرفة الأخبار
عدد القراءات 1399
 

أكد رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي، الإثنين، أن تصنيف جماعة الحوثي "منظمة إرهابية" لا يعني إغلاق الباب أمام الجهود الدولية لإحلال السلام في اليمن.
 
جاء ذلك خلال لقاء العليمي في مقر إقامته بالعاصمة الأردنية عمان، رئيس بعثة الاتحاد الاوروبي غابرييل مونويرا فينيالس، وسفير جمهورية المانيا الاتحادية لدى اليمن هوبيرت ييغير، وفق وكالة سبأ الحكومية.
 
وأوضخ رئيس مجلس القيادة الرئاسي أن الاجراءات العقابية ضد الحوثيين لا تعني اغلاق الباب امام المساعي الحميدة لإحلال السلام والاستقرار في اليمن بموجب المرجعيات المتفق عليها وطنيا واقليميا ودوليا.
 
وجرى خلال اللقاء، مناقشة الهجمات الحوثية على الموانئ والمنشآت النفطية وقرار مجلس الدفاع الوطني تصنيف الجماعة "منظمة إرهابية".
 
وجدد الرئيس طمأنة مجتمع الاعمال الانسانية والقطاع الخاص باستثناءات من شأنها ضمان استمرار تدفق المساعدات والتدخلات الاغاثية الى مستحقيها الحقيقيين، مع التشديد على توخي الحذر من اي تعاملات او تحويلات الى مناطق المليشيات الارهابية خارج نطاق الاستثناءات المعتمدة.