تحت شعار أقلام الإعلاميات مستقبل واعد…. جامعة إقليم سبأ تقييم ندوة إعلامية تدعو إلى تعزيز حضور المرأة في الساحة الإعلامية

الأربعاء 16 نوفمبر-تشرين الثاني 2022 الساعة 08 صباحاً / مأرب برس_ متابعات
عدد القراءات 1807

 

دعت ندوة إعلامية عقدت اليوم بجامعة إقليم سبأ بعنوان " أقلام الإعلاميات.. مستقبل واعد"، إلى تعزيز حضور المرأة في الساحة الإعلامية الوطنية وتمكينها من صنع القرارات المصيرية وإشراكها في التعاطي بإيجابية مع مختلف التحولات الوطنية والمتغيرات التي طرأت مؤخرا على مختلف الصعد، وبناء قدراتها لتمكينها من تجاوز التحديات والعوائق المتراكمة التي حالت دون تحقيقها تطلعاتها المأمولة وحقوقها المكفولة في مختلف مجالات وميادين الحياة.

وأشادت الندوة التي نظمها قسم الإعلام في كلية الآداب والعلوم الإنسانية، بالأقلام الوطنية الحرة والواعدة من الإعلاميات والناشطات اللائي صار لأصواتهن صدى غير مسبوق في مقارعة المشروع الإيراني في اليمن ممثلا بمليشيا الحوثي الإرهابية، وقدمن في سبيل الدفاع عن القضايا الوطنية تضحيات جمة، رغم ما تعرضن له من أعمال بطش وتنكيل من قبل المليشيا أبرزها:

القتل والاختطاف والاعتداء والتعذيب الوحشي والإخفاء القسري في سجون ومعتقلات مليشيا الحوثي الإرهابية.

وناقشت الندوة أوراق العمل المقدمة من رئيس قسم الإعلام الدكتور صقر الزيدي، ورائد الشباب بالكلية الدكتورة سلوى الحيمي، والإعلامية الناشطة عبير الحميدي، ورئيس الجمعية العلمية بقسم الإعلام سفيان ردمان، والتي تركزت حول أهمية الإعلام في تكوين الرأي العام وصنع التغيرات، ودور الإعلامية في المجتمع، ومعالجة همومه، وكيف أصبحت الفتاة الإعلامية أنموذجا للمرأة اليمنية الناجحة، والفاعلة في تنمية الوعي المجتمعي والقضاء على المفاهيم الخاطئة.