الاتحاد الأوروبي يُحمّل مليشيات الحوثي مسؤولية إفشال تجديد الهدنة :خطأ استراتيجي ومطالب متطرفة

الإثنين 03 أكتوبر-تشرين الأول 2022 الساعة 09 مساءً / مأرب برس - غرفة الأخبار
عدد القراءات 1526

 

دعا الاتحاد الأوروبي جماعة الحوثيين إلى إظهار التزام حقيقي بالسلام، والتخفيف من المطالب "المتطرفة"، والمبالغ فيها، والتي قدموها كشرط للموافقة على تمديد الهدنة الإنسانية في اليمن، وهي المطالب التي أدت إلى فشل الجهود لتجديدها لفترة مقبلة.


وقال الاتحاد في بيان أصدره اليوم الاثنين: "ندعو الحوثيين إلى إظهار التزام حقيقي بالسلام وتخفيف مطالبهم، والانخراط بشكل بناء مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص هانز غروندبرغ".
وأشار البيان إلى أن "المواقف المتطرفة" لجماعة الحوثيين "لم تسهل مهمة التوصل إلى اتفاق بشأن تمديد الهدنة وفق مقترح غروندبرغ".


ووصف رفض جماعة الحوثيين للمقترح الأممي بشأن تمديد الهدنة في اليمن بأنه "خطأ استراتيجي"، لا يلبي طموحات اليمنيين، وقال إن هذا: "ليس ما يريده اليمنيون ولا يستحقونه".

وأكد البيان أن المقترح الأممي الجديد لتوسيع الهدنة سيتيح، وبشكل كبير، تعزيز الفوائد التي تحققت لليمنيين خلال الستة الأشهر الماضية، وتحسين حياة الملايين منهم، الذين ما زالوا يعانون من عواقب الصراع المستمر.