تفاصيل رسالة بعثها «اليدومي»لـ رؤساء وأمناء عموم الأحزاب والتنظيمات السياسية

الجمعة 16 سبتمبر-أيلول 2022 الساعة 11 مساءً / مأرب برس - غرفة الأخبار
عدد القراءات 1968

 

أكد رئيس الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح الأستاذ محمد بن عبدالله اليدومي، أن الإصلاح يمد يده لكافة القوى السياسية والمدنية لتعزيز قيم الشراكة الوطنية.

 

وقال اليدومي في رسالة شكر بعثها لرؤساء وأمناء عموم الأحزاب والتنظيمات السياسية ونشرها موقع الاصلاح نت بـ"إن الإصلاح يمد يده من أجل العمل المشترك لما من شأنه الحفاظ على الثوابت الوطنية ودعم الشرعية والمجلس الرئاسي في مهامه الموكلة إليه، وحتى نحقق جميعاً لشعبنا ما يصبوا إليه من عزة وكرامة ورفعة ورخاء، في ظل دولة المواطنة والنظام والقانون، وعلى أساس من الديمقراطية والتعددية وحرية الرأي والتعبير".

 

وتقدم اليدومي باسمه ونيابة عن قيادات وأعضاء وجماهير التجمع اليمني للإصلاح، بأسمى آيات الشكر والعرفان للأحزاب والتنظيمات السياسية والمدنية، على تهنئتها للإصلاح بمناسبة الذكرى الـ32 للتأسيس، وهي التهاني التي حملت الطيبة تجاه إخوانهم ورفاقهم في قيادات وقواعد الإصلاح.

 

وأشار اليدومي إلى أن هذه المناسبة كانت فرصة سانحة لبعث الحياة في العمل السياسي التعددي، واحياء التقاليد السياسية بين القوى السياسية شركاء الوطن، لا سيما ونحن نخوض سوياً معركة تحرير اليمن واستعادة الدولة والحفاظ على الجمهورية، في وجه مخلفات الإمامة.

 

وهنأ اليدومي الأحزاب والقوى السياسية بقدوم العيد الـ60 لثورة الـ26 من سبتمبر الخالدة والـ59 لثورة 14 أكتوبر المجيدة، آملاً أن تكون هاتين المناسبتين العظيمتين مفتتح خير لوطننا وشعبنا، وعودة للبلاد والدولة والسلام والآمن والاستقرار.

 

نص البرقية:

 

الأخوة/ الاخوة رؤساء وامناء عموم الأحزاب والتنظيمات السياسية المحترمون

 

 تحية طيبة وبعد،،

 

 يطيب لي باسمي ونيابة عن قيادات وأعضاء وجماهير التجمع اليمني للإصلاح، أن أتوجه إليكم بأسمى آيات الشكر والعرفان، على تهنئتكم لنا بمناسبة الذكرى الـ32 للتأسيس حزبنا، وهي التهاني التي حملت مشاعركم الطيبة تجاه إخوانكم ورفاقكم في قيادات وقواعد الإصلاح.

 

لقد كانت هذه المناسبة فرصة سانحة لبعث الحياة في العمل السياسي التعددي، واحياء التقاليد السياسية بين القوى السياسية شركاء الوطن، لا سيما ونحن نخوض سوياً معركة تحرير اليمن واستعادة الدولة والحفاظ على الجمهورية، في وجه مخلفات الإمامة.

 

وأؤكد هنا أننا نمد أيدينا لكافة القوى السياسية والمدنية لتعزيز قيم الشراكة الوطنية والعمل المشترك لما من شأنه الحفاظ على الثوابت الوطنية ودعم الشرعية والمجلس الرئاسي في مهامه الموكلة إليه، حتى نحقق جميعاً لشعبنا ما يصبوا إليه من عزة وكرامة ورفعة ورخاء، في ظل دولة المواطنة والنظام والقانون، وعلى أساس من الديمقراطية والتعددية وحرية الرأي والتعبير.

 

نجدد لكم الشكر والتقدير لمشاركتكم الإصلاح احتفالاته بذكرى التأسيس، ونهنئكم بقدوم العيد الـ60 لثورة الـ26 من سبتمبر الخالدة والـ59 لثورة 14 أكتوبر المجيدة، آملين أن تكون هاتين المناسبتين العظيمتين مفتتح خير لوطننا وشعبنا، وعودة للبلاد والدولة والسلام والآمن والاستقرار.

 

وتقبلوا فائق التحية والتقدير،،

 

أخوكم/ محمد عبدالله اليدومي

 

رئيس الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح

 

الجمعة 16 سبتمبر 2022