مأرب: ندوة سياسية تؤكد أن الحفاظ على مكتسبات ثورة سبتمبر من أحفاد الإمامة الحوثيين، واجب الجميع.

الخميس 15 سبتمبر-أيلول 2022 الساعة 07 مساءً / مأرب برس-خاص
عدد القراءات 2015

أكدت ندوة سياسية ان الحفاظ على مكتسبات ثورة 26 سبتمبر واجب الجميع، في ظل عودة أحفاد الامامة مليشيا الحوثي الارهابية.

جاء ذلك خلال ندوة أقامها مكتب الاوقاف والارشاد بمأرب بالشراكة مع المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية.

وفي الندوة التي أقيمت برعاية نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي محافظ محافظة مأرب- اللواء سلطان بن علي العرادة، وحضرها عدد من الخطباء والوعاظ والمرشدين والمرشدات، أكد وكيل محافظة مارب- الشيخ عبدالله الباكري" ان ثورة 26 سبتمبر نقلت عصر اليمن المتخلف الى عصر العلم والانتاج، بعد ان كانت اليمن قبل الثورة خالية من المدارس والجامعات والمستشفيات وغيرها من الخدمات".

وخاطب الباكري الدعاة والخطباء بقوله:" أنتم صفوة المجتمع وتقع على عاتقكم مسئولية كبيرة في تنوير المجتمع بأهمية ثورة سبتمبر والحفاظ على مكاسبها".

ولفت وكيل محافظة مارب، الى توجيهات اللواء سلطان العرادة بفتح الطرق للتخفيف من معاناة المواطنين، الا ان المليشيا الحوثية رفضت فتح الطرق، لأنها كما قال: تعيش على الفتن وتمعن في تضييق الخناق على المواطنين، ومفاقمة معاناتهم".

وفي كلمة المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية، ألقاها عضو المجلس الشيخ محمود القرشي، قال:" ان هذه الذكرى تأتي وشعبنا يواجه الكثير من التحديات والصعوبات التي فرضتها مليشيا الحوثي السلالية".

وأشاد بذات الوقت بدور مأرب ورجالها وقبائلها في كسر أحلام مليشيا الحوثي التي كانت تسعى لالتهام اليمن ككل".

لافتاً الى ان مطارح نخلا كانت الصخرة التي تحطمت عليها أحلام مليشيا الحوثي، وكانت هي النواة في تأسيس اليمن الحديث الذي يواجه المشروع الحوثي الطائفي".

وقال القرشي:" ان مأرب تفردت بين كل المحافظات بكتابة تاريخ خاص بها، سواء في ما يتعلق بدعم الجيش وحماية المقاومة"، مؤكداً" ان مأرب هي المدينة الوحيدة التي لم تسمح للحوثي ان يطأ ترابها" .

وفي الندوة تطرق مدير مكتب الأوقاف والإرشاد بمأرب- حسن القبيسي، الى المهددات التي تواجه مكتسبات ثورة 26 سبتمبر، والتي منها شيوع الجهل، والفقر، وعودة الطائفية، واثارة النعرات والعصبيات".

لافتاً الى ان مليشيا الحوثي اعتمدت على تلك المهددات، وعملت على نشرها وانتشارها". وأكد القبيسي" أن الحركة الحوثية باتت تشكل أخطر المهددات على مكاسب ثورة 26 سبتمبر، بل هي أم الكبائر".

وفي المحور الثاني للندوة تحدث العقيد عمار التام رئيس شعبة الثقافة والتعليم بدائرة التوجيه المعنوي عن دور الجيش الوطني في حماية مكتسبات ثورة26 سبتمبر، موكداً أن دور الجيش الوطني بمثابة دور تنظيم الضباط الاحرار قبل وبعد فجر ال26من سبتمبر وحتى استعادة الدولة".

وأشاد التام "بالاحتفاء المبكر بسبتمبر من قبل وزارة الاوقاف والارشاد وفرعها بمأرب بإصدار الكتب، واقامة الفعاليات، وتبني خطاب ديني يجدد تاريخ الحركة الوطنية التي كان روادها من المساجد، وأن الجمهورية هي جمهورية السُنَّة التي أعادت اليمنيين الى روح الإسلام الحنيف".

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن