عضو الفريق الحكومي ل"مأرب برس": المفاوضات المقررة هذا الأسبوع في الأردن لمناقشة تمديد الهدنة فقط والحوثي يرفض التفاوض بشأن تعز

السبت 27 أغسطس-آب 2022 الساعة 08 مساءً / مأرب برس - خاص
عدد القراءات 1285

وضعت مليشيا الحوثي الإنقلابية المدعومة من إيران العديد من الشروط على مكتب المبعوث الأممي الى اليمن هانس غروندوبرغ مقابل قبولها بتخفيف الحصار عن تعز وفتح بعض المنافذ.

وقال مدير مكتب التخطيط والتعاون الدولي، عضو الفريق الحكومي المفاوض افتح منافذ تعز، نبيل جامل، ان الفريق الحوثي اعلن رفضه مناقشة فتح المنافذ الى تعز وربطها بجملة من الإشتراطات التي وصفها بالمجحفة وغير الإنسانية.

وأوضح "جامل" في تصريح خاص ل "مأرب برس" ان "الإجتماع المقرر هذا الأسبوع في عمان- الأردن هو للجنتين العسكريتين فقط بشان الهدنة وتمديدها والخروقات اما فتح الطرقات بتعز فقط رفض الحوثي مناقشتها او التفاوض بشانها وربط ذلك بقضايا ومطالب اخري".

وأشار الى أن جماعة الحوثي ربطت قبولها بمناقشة حصارها لتعز بدفع الرواتب - والفتح الكامل لمطار صنعاء - ودخول شركات نقل اخري - ومطارات جديدة - وسيادة كاملة علي المطار - ودخول عدد سفن اكثر.

وعبر عضو الفريق الحكومي عن استغرابه الشديد للرضوخ الغريب من مكتب المبعوث والامم المتحده لكل طلبات الحوثيين، مؤكدا انه ومنذ شهر ابريل لم يتم تحقيق شيءٍ يذكر بحصار تعز وفتح الطرقات غير ادانات واحاطات للمبعوث الاممي لم تسفر عن شيء في الواقع.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن