بوتين يقر العقيدة البحرية الروسية الجديدة.. تعرف عليها

الأحد 31 يوليو-تموز 2022 الساعة 06 مساءً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 1733

 

الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين"، العقيدة البحرية الروسية الجديدة، ووقع على ميثاق الأسطول العسكري الروسي.

جاء ذلك، في مرسومين، الأحد، حسبما ذكرت وكالات أنباء روسية. وتتضمن العقيدة البحرية الروسية الجديدة نقاطا خمسة، تتمثل في اعتبار "نهج الولايات المتحدة نحو الهيمنة في المحيطات العالمية بمثابة تحد رئيسي للأمن القومي لروسيا لاتحادية"، وخطورة "عدم وجود عدد كاف من القواعد ونقاط التمركز خارج حدود روسيا الاتحادية المخصصة لتموين السفن التابعة للقوات البحرية الروسية".

كذلك اعتبار "مضائق الكوريل والبلطيق والبحر الأسود والجزء الشرقي من البحر الأبيض المتوسط ​​مهمة لضمان الأمن القومي لروسيا"، وضرورة "وجود نقاط ضمان لوجستية- فنية في البحر الأحمر"، و"تطوير مرافق الإنتاج لبناء سفن حاملة للطائرات حديثة للقوات البحرية".

يأتي ذلك، في وقت قال "بوتين"، إن صواريخ "كروز"، من طراز "تسيركون" التي تفوق سرعتها سرعة الصوت، ستنضم للأسطول البحري الروسي، في غضون أشهر قليلة، وستستند مناطق نشرها إلى المصالح الروسية.

وفي الكلمة التي ألقاها في سان بطرسبرغ، عاصمة الإمبراطورية الروسية السابقة، بمناسبة يوم الأسطول الحربي الروسي، أضاف "بوتين": "تسليم هذه (الصواريخ) للقوات المسلحة الروسية سيبدأ في الأشهر المقبلة... ستكون فرقاطة الأميرال غورشكوف أول من يخوض مهمة قتالية وعلى متنها هذه الأسلحة الهائلة".

وتابع "الشيء الرئيسي هنا هو قدرة البحرية الروسية... إنها قادرة على الرد بسرعة البرق على كل من يقرر التعدي على سيادتنا وحريتنا". وهذه الأسلحة أسرع من الصوت 9 مرات.

وأجرت روسيا اختبارات سابقة على إطلاق صواريخ "تسيركون" من سفن حربية وغواصات، خلال العام الماضي.