هام.. بيان عاجل من طبيب بايدن بخصوص وضعه الصحي لكبر سنه بعد إصابته بكورونا

الخميس 21 يوليو-تموز 2022 الساعة 06 مساءً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 1840

 

كشف طبيب جو بايدن المصاب بكوفيد-19، عن الأعراض التي يواجها الرئيس الأمريكي البالغ من العمر 79 عاما، بعد ثبات اصابته بفيروس كورونا اليوم الخميس.

وقال منسق فيروس كورونا في البيت الأبيض، الدكتور أشيش جها، لشبكة "سي إن إن" إن بايدن لم يكن مصابا بالحمى صباح الخميس، موضحا أنه يعاني من سيلان في الأنف وسعال جاف ويشعر ببعض التعب.

وكشف البيت الأبيض اليوم الخميس عن إصابة الرئيس الأمريكي جو بايدن بفيروس كورونا، موضحا أن أعراضه بعد اختبار كورونا الإيجابي معتدلة، وهو يعمل الآن عن بعد. وفيما يتعلق بالسيدة الأولى، أكدت جيل بايدن أن نتيجة اختبارها لفيروس كورونا جاءت سلبية صباح الخميس.

وقالت للصحفيين في ديترويت: "تحدثت معه (جو بايدن) قبل دقائق قليلة. إنه بخير ويشعر بتحسن." وهذه هي المرة الأولى التي يظهر فيها اختبار بايدن نتيجة إيجابية لكوفيد-19.

وآخر اختبار سلبي له كان يوم الثلاثاء. وقالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض، كارين جان بيير، إن بايدن "بدأ بتناول عقار Paxlovid". موضحة أنه وفقا لإرشادات مركز السيطرة على الأمراض، سوف يعزل في البيت الأبيض.

وPaxlovid هو دواء مضاد للفيروسات من إنتاج شركة فايزر، وهو متاح من خلال تصريح الاستخدام الطارئ من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية لعلاج كوفيد-19 في حالاته الخفيفة إلى المعتدلة لدى الأشخاص الذين يبلغون من العمر 12 عاما أو أكثر، والمعرضين لخطر الإصابة بمرض شديد.

ويتطلب استخدام هذا الدواء وصفة من الطبيب. وتلقى بايدن أول جرعتين من لقاح فايزر/بيونتيك ضد كوفيد-19، قبل تنصيبه في يناير 2021، وأول جرعة معززة تلقاها في سبتمبر وثاني لقاح معزز في 30 مارس.

ونظرا لسنه، يواجه بايدن خطرا متزايد لتدهور اصابته بكوفيد-19، على الرغم من أن المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها تقول إن كبار السن الذين يتم تطعيمهم بالكامل وتعزيزهم يقلل بشكل كبير خطر دخولهم المستشفى ووفاتهم.

وكان من المقرر أن يسافر بايدن إلى ويلكس بار بولاية بنسلفانيا يوم الخميس، لإلقاء خطاب حول منع الجريمة، يليه جمع تبرعات من اللجنة الوطنية الديمقراطية في فيلادلفيا.

ومن المقرر أيضا أن يسافر إلى أورلاندو وتامبا بولاية فلوريدا يوم الاثنين.

لكن جان بيير قالت إن بايدن سيعزل في البيت الأبيض "بما يتفق مع المبادئ التوجيهية لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها."

وعزز بايدن من تفاعله مع الجمهور خلال العام الماضي، حيث قام البيت الأبيض بتغيير نهجه تجاه الوباء.

ويوم الأربعاء، سافر بايدن إلى سومرست بولاية ماساتشوستس، لحضور حدث عن الإجراءات التنفيذية للمناخ، حيث شوهد يصافح الحاضرين في الهواء الطلق.

ويأتي التشخيص الإيجابي للرئيس بعد أقل من أسبوع من زيارته إلى الشرق الأوسط، حيث عقد اجتماعات مع مسؤولين من إسرائيل والمملكة العربية السعودية.

وأثناء تواجده في الخارج، شوهد بايدن وهو يصافح ويضرب بقبضته ويعانق قادة آخرين. ويعمل البيت الأبيض حاليا على تتبع جهات الاتصال لأولئك الذين ربما كانوا على اتصال وثيق ببايدن.