الاتحاد الأوروبي يدعو إلى تمديد الهُدنة في اليمن لمدة 6 أشهر ويشدد على ضرورة فك الحصار عن تعز

الثلاثاء 19 يوليو-تموز 2022 الساعة 11 صباحاً / مأرب برس - غرفة الاخبار
عدد القراءات 1138

دعا الاتحاد الأوروبي، الأطراف اليمنية، إلى قبول تمديد إضافي للهُدنة لمدة ستة أشهر إضافية، مشدداً على ضرورة التزام الحوثيين بفتح الطرق كعنصر إنساني حاسم في الهُدنة.

 وقال الاتحاد في بيان لـ بيتر ستانو المتحدث الرسمي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية: "يأسف الاتحاد الأوروبي بشدة لرفض الحوثيين الاقتراح الأخير من قبل المبعوث الخاص للأمم المتحدة (UNSE) بشأن إعادة فتح الطريق لا سيما حول تعز".

 وأضاف: "إن إعادة فتح الطرق هو عنصر إنساني حاسم في الهدنة، إلى جانب شحنات الوقود عبر ميناء الحديدة والرحلات التجارية من وإلى صنعاء". 

وتابع: "يحث الاتحاد الأوروبي الحوثيين على إعادة النظر وقبول اقتراح المبعوث الخاص للأمم المتحدة". 

ودعا الاتحاد الأوروبي جميع الأطراف إلى قبول تمديد إضافي للهدنة لمدة ستة أشهر إلى ما بعد 2 أغسطس، مشدداً "هذا ما يتمناه الشعب اليمني ويستحقه بعد معاناة طويلة من الصراع". 

وأشار إلى أن الهُدنة قد كسرت الجمود الدبلوماسي وجلبت منافع ملموسة غير مسبوقة لليمنيين، ويجب ألا يضيع هذا الزخم. 

وكرر الاتحاد الأوروبي دعمه الكامل لجهود السلام التي تقودها الأمم المتحدة والتي تهدف إلى إنهاء الصراع في اليمن.

 وأمس الاثنين، نقلت وكالة "رويترز" عن مصدرين مطلعين قولهما، إن الأمم المتحدة تضغط على الأطراف المتحاربة في اليمن للاتفاق على تمديد الهدنة لستة أشهر، والتي ستكون الأطول في الصراع المستمر منذ سبع سنوات مع تزايد الضغوط الدولية على الجانبين لإنهاء الحرب.

ومطلع يونيو/حزيران الماضي، وافقت الحكومة اليمنية وجماعة الحوثي، على تمديد هدنة إنسانية في البلاد مدة شهرين، بعد انتهاء هدنة سابقة مماثلة بدأت في 2 أبريل/نيسان الماضي.

 ومن أبرز بنود الهدنة السارية حالياً، وقفُ إطلاق النار وفتحُ ميناء الحُديدة، وإعادة تشغيل الرحلات التجارية عبر مطار صنعاء، وفتح الطرق في مدينة تعز التي يحاصرها الحوثيون منذ 7 سنوات.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن