آخر الاخبار

تونس تتحدث عن مخطط من أطراف داخلية وخارجية يستهدف الرئيس

الجمعة 24 يونيو-حزيران 2022 الساعة 03 مساءً / مارب برس - غرفة الأخبار
عدد القراءات 2466

 

قال متحدث باسم وزارة الداخلية التونسية؛ إن الجهات المختصة كشفت مخططا تقوده أطرافا داخلية وخارجية، كان يستهدف الرئيس قيس سعيد.

وأضاف المتحدث أن هناك معلومات مؤكدة عن تهديدات خطيرة على حياة الرئيس قيس سعيد وسلامته، دون أن يشير إلى طبيعة المخطط أو الأطراف التي تقف خلفه. في سياق متصل.

، قالت الوزارة؛ إنها أحبطت أيضا هجوما "إرهابيا" استهدف قوات الشرطة مساء الخميس، بعد أن اعتقلت "متطرفا" حاول تنفيذ عملية إرهابية استهدفت قوات الشرطة، ما أدى إلى إصابة رجلي أمن. دون تفاصيل. وفي آب/ أغسطس الماضي، زعمت صحيفة "الشروق" التونسية، أن السلطات تمكنت من القبض على شخص وصفته بـ"الذئب المنفرد"، بحجة أنه كان يريد اغتيال الرئيس قيس سعيّد.

وكان سعيّد قد أثار جدلا واسعا لدى حديثه مؤخرا عن وجود مخطط لاغتياله، وهو ما دفع القوى السياسية في البلاد لمطالبة السلطات الأمنية والقضائية إلى التحقيق في تلك المزاعم. ولرئاسة سعيّد سوابق في هذا الإطار، إذ زعمت العام الماضي أنها ضبطت ظرفا مسموما كان موجها إليه، لكن النيابة العامة أغلقت ملف التحقيق في القضية، بعد أن تبين لها عدم "كفاية الأدلة".