ماذا لو انفجرت ناقلة النفط صافر؟ مسئول أممي يكشف عن خطرين كبيرين لذلك ويوضح كيف سيؤثر قدوم فصل الشتاء على وضع الخزان العائم

الإثنين 20 يونيو-حزيران 2022 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 742

قال مسؤول أممي، إنه في حال حدوث انفجار ناقلة صافر الراسية قبالة سواحل محافظة الحديدة غربي اليمن، من شأنه أن يكلف 20 مليار دولار لتنظيف النفط الخام المتسرب، وسيتأثر الصيد 25 عاما كما ستتضرر الاستثمارات في اليمن.

جاء ذلك، في تصريحات للمنسق المقيم ومنسق الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في اليمن، ديفيد جريسلي، خلال الجلسة الثالثة لمنتدى اليمن الدولي الذي ينظمه مركز صنعاء للدراسات في السويد،امس الاحد.

وأعربت المسؤول الأممي عن قلقه من وضع الناقلة صافر، لا سيما مه اقتراب فصل الشتاء وتعثر جهود الإنقاذ.

وأضاف أنا واثق من تغطية الفجوة التمويلية لتمويل خطة إنقاذ صافر. لكنني قلق بشكل خاص بشأن قدوم فصل الشتاء، حيث تصل الرياح والتيارات البحرية إلى ذروتها ويكون خطر انسكاب النفط من الخزان في ذروته في حال لم يتم إنقاذ الوضع.

وتسعى الأمم المتحدة إلى الحصول على 144 مليون دولار لتنفيذ خطتها لإنقاذ الناقلة، بما في ذلك 80 مليون دولار لتنفيذ العملية الطارئة لتركيب سفينة بديلة مؤقتة.

والأحد الماضي، أعلنت السعودية، تقديم 10 ملايين دولار، لمواجهة تهديد الخزان صافر، إذ تعتب الأمم المتحدة السفينة قنبلة موقوتة قد تنفجر في أي لحظة.