وسيلة حوثية جديدة لنهب الأموال باستخدام الأطفال كرهائن

الخميس 09 يونيو-حزيران 2022 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-خاص
عدد القراءات 1247

أقدمت مليشيا الحوثي على اعتقال اطفال في محافظة ريمة شمال اليمن، واستخدامهم كرهائن، للحصول على فدية مقابل اطلاق سراحهم.

وافادت مصادر محلية لمأرب برس، بأن مدير البحث بمديرية الجعفرية بريمة اقتاد قبل يومين عددا من اطفال قرية بني الجديعي، واودعهم السجن كرهائن، وذلك عقب شكوى بسرقة قات من احدى المزارع. 

واوضحت ان مدير البحث التابع لمليشيا الحوثي ترك المتهمين بالسرقة، واقتاد الاطفال، للضغط على اولياء الامور ليسارعوا الى دفع الفدية المطلوبة(مبلغ مالي) مقابل اطلاق سراحهم. 

وأكدت ان مدير البحث اعتاد هذا الاسلوب كوسيلة في اخذ الجبايات من المواطنين. 

الطفل الذي تظهر صورته اعلى الخبر هو "بدر مثنى شرف مرشد" وهو يتيم الاب اضطرت والدته لبيع ماتملك من مقتنيات ومتاع وتقديم الثمن لمدير البحث مقابل اطلاق سراحه. 

مواطنون في ريمة ناشدوا الامم المتحدة والمنظمات الانسانية انقاذهم من ممارسات الحوثيين وتعمد المليشيا انتهاك حقوق الاطفال كالزج بهم في السجون، بالاضافة الى العديد من الممارسات اللا انسانية كاعمال التجنيد التي تعلم بتفاصيلها كافة المنظمات الانسانية.