سفينة إماراتية تفرغ أسلحة وطائرات مسيرة في ميناء سقطرى

الإثنين 30 مايو 2022 الساعة 04 مساءً / مأرب برس ـ غرفة الأخبار
عدد القراءات 2368

كشفت مصادر محلية، الاثنين 30 مايو/أيار، عن افراغ سفينة إماراتية أسلحة وأجهزة اتصالات في ميناء أرخبيل سقطرى جنوبي اليمن.

وبحسب المصادر فإن باخرة إماراتية أفرغت عدد من المروحيات والطائرات المسيرة في ميناء حولاف بسقطرى، إلى جانب أجهزة أخرى لم تعرف ماهيتها.

وأشارت الى أن افراغ السفينة في الميناء تم بحضور قيادات الانتقالي وسط غياب للقوات السعودية "قوات الواجب السعودي 808).

وتسيطر الإمارات عبر مليشيات المجلس الانتقالي الجنوبي الموالية لها على سقطرى ومينائها ومطارها منذ يونيو/حزيران 2020، بعد مواجهات مع القوات الحكومية.

ومنذ سيطرة الانتقالي على الجزيرة، استحدثت القوات الإماراتية عدة مواقع وقواعد عسكرية بأماكن إستراتيجية في الجزيرة، حسب بيانات حكومية سابقة.

وسبق أن وجه مسؤولون يمنيون اتهامات متكررة للإمارات بأنها تسعى إلى "تقسيم اليمن والسيطرة على جنوبه، من أجل التحكم بثرواته وبسط نفوذها على موانئه الحيوية، خصوصا ميناء عدن الإستراتيجي، وجزيرتي سقطرى وميون، فيما تنفي أبو ظبي مثل هذه الاتهامات.