أصبحت تريند بساعات.. فتاة يمنية ظهرت بإعلان ”ليفربول“ تخطف الأنظار

السبت 28 مايو 2022 الساعة 07 مساءً / مأرب برس ـ غرفة الاخبار
عدد القراءات 5763

خطفت صورة دعائية لشابة يمنية الأنظار بعدما ظهرت برفقة مدرب فريق نادي ليفربول الإنجليزي لكرة القدم ولاعب خط الوسط خلال حفل تقديم قميص النادي الجديد للموسم القادم، وذلك في أول ظهور لشخصية يمنية بمحفل تاريخي مثل هذه المناسبة.

ووفق المعلومات، اختار نادي ليفربول الشابة اليمنية سلمى بازرعة، ابنة مدينة حضرموت، لتقديم قميصه الرسمي المقدم من شركة Nike، برفقة المدرب الألماني يورغن كلوب واللاعب كورتيس جونز.

فيما تداول نشطاء يمنيون صورة مواطنتهم باحتفاء بالغ، لتصبح سلمى نجمة ترند على مواقع التواصل الاجتماعي في اليمن.

ورفع يمنيون هاشتاغات باسم سلمى وفريق ليفربول دعماً لابنة بلدهم، مؤكدين أنهم سيهتفون لتشجيع "الريدز" في مباراته ضد غريمه ريال مدريد الإسباني، الذي يواجهه الليلة على ملعب "دي فرانس" بالعاصمة الفرنسية باريس في نهائي دوري أبطال أوروبا للموسم الحالي 2022.

وسلمى بازرعة، شابة يمنية من أصول حضرمية تحمل الجنسية البريطانية، وهي من مشجعات النادي الأحمر، وتعيش في مدينة ليفربول.

وتعمل في مجال عرض أزياء المحجبات، حيث تم اختيارها لتقديم ملابس الموسم القادم لنادي ليفربول الإنجليزي كأول امرأة محجبة تظهر في إعلانات النادي.

بدورها، أعربت سلمى عن سعادتها بجلسة التصوير مع مدرب الفريق ولاعب الوسط، بلقطات لفتت ملايين المشجعين للنادي الإنجليزي الشهير.

وقالت عبر حسابها الذي يتابعه نحو 30 ألف متابع على انستغرام: "أعجز عن وصف روعة تلك الصور التي تعني لي الكثير مهنياً وشخصياً".

كما أضافت "أشعر بالفخر كوني كنت جزءا من إطلاق ملابس الفريق، شكراً نايكي وليفربول لمنحي تلك الفرصة الرائعة".

وغردت كذلك على تويتر: "شكراً على كل الحب والرسائل والدعم الذي أرسله الجميع خلال إطلاق قميص ليفربول الجديد. بصراحة أشعر بالفخر لتمثيلنا نحن المسلمات في هذه الحملة الرياضية".

وعلق يمنيون على ظهور فتاة يمنية في لقطة رياضية عالمية تمثل فخراً، معتبرين أنها ليست صورة دعائية فقط، بل لفتة إنسانية تنقل روح التعايش والتسامح ورسالة سلام لوقف الحروب.