آخر الاخبار

الحـ ـوثي يرتكب عيباً أسوداً..شاهد قبائل تهامة تخرج عن بكرة أبيها وتعلن النفير العام في وقفه مسلحة - توعدت المليشيات بالثأر لأعراض أبناء تهامة إعلان غير سار من برنامج الغذاء العالمي بشأن مساعداته للمستفيدين في اليمن دولة تعلن نفاد الوقود وتعطل المدارس وتمنح إجازة للموظفين بوتين يعود للكرملين منتصف الليل “بشكلٍ مفاجئ” وحديث عن قرارات مهمّة آل جابر يلتقي بالمبعوث الأممي إلى اليمن العميد طارق صالح يستدعي قيادات محور حيس ويوجه برفع الجاهزية القتالية البرلمان العربي يحذر من كارثة وشيكة تهدد المنطقة مصدرها قنبلة صافر والأمم المتحدة تدعو العالم للتحرك ”عمياء تخضب مجنونة”.. موجة سخرية واسعة وتندر من ”بورصة” إيران في صنعاء بعد حظر استيراده في 4 دول عظمى .. تفاصيل ماذا يعني الذهب الروسي وكم يبلغ قيمة صادراتها؟ هربت من الاغتصاب بالموت.. تطورات صادمة في قضية ”رباب بدير” التي هزت الرأي العام اليمني تكشف المستور وتزيح الستار عن ”ضحايا أخريات”

احتجاجات واسعة تطالب بسرعة فتح منافذ تعز وجماعة الحوثي تسمي ممثليها في المشاورات بعد شهر من التمنع

الجمعة 20 مايو 2022 الساعة 08 مساءً / مأرب برس ـ غرفة الاخبار
عدد القراءات 1271

طالب المئات من المحتجين الغاضبين من ابناء محافظة تعز (جنوب غرب اليمن) الجمعة 20 مايو/أيار، الأمم المتحدة إلى سرعة فتح منافذ المدينة المغلقة من قبل الحوثيين منذ سنوات.

واختار المتظاهرون أداء صلاة الجمعة على مقربة من جولة القصر المنفذ الشرقي للمدينة المغلق، بينما نددوا بالصمت العالمي والأممي تجاه استمرار الحصار على تعز، مطالبين بتحرك المنضمات الدولية والإنسانية لإنهاء قيود السفر.

وقال خطيب الجمعة عبدالخالق سيف مدير مكتب الثقافة بتعز للمحتجين إن المتظاهرين يوجهون رسائل كثيرة لعدد من الجهات، منها لقيادة المجلس الرئاسي بعدم فتح حوار مع الحوثيين، قبل رفع الحصار وفتح المنافذ.

واتهم الأمم المتحدة بالتخاذل مع الحوثيين، داعيا المحتجين إلى مواصلة تظاهراتهم للضغط من أجل إيصال صوتهم ومعاناتهم إلى كل العالم.

في السياق، قالت مصادر إعلامية ان جماعة الحوثي الانقلابية أسمت ممثليها في المشاورات الخاصة بفتح طرق تعز التي ستنطلق الأسبوع القادم في العاصمة الأردنية عمان برعاية مكتب مبعوث الأمم المتحدة لليمن هانس غروندبرغ، بعد مرور أكثر من على الهدنة الإنسانية.

وتوقعت المصادر أن يغادر الوفد إلى عمان يومي الأحد أو الإثنين.

وكانت الجماعة، تمنعت من تسميه فريقها المفاوض في هذا الملف، في وقت ارسلت الحكومة المعترف بها أسماء وفدها فور دخول اتفاق الهدنة حيز التنفيذ في الثاني من أبريل نيسا الماضي.

وتشمل الهدنة لمدة شهرين وقف العمليات العسكرية الهجومية والسماح بدخول 18 سفينة وقود إلى ميناء الحديدة، بينما سيمهد تسيير الرحلات من مطار صنعاء، و دخول الأطراف في محادثات منفصلة لفتح الطرق في منطقة تعز برعاية الأمم المتحدة.