المانيا تتوقع أن تهاجم روسيا دولا أخرى بعد أوكرانيا

الثلاثاء 03 مايو 2022 الساعة 04 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 2305

على وقع استمرار العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا بيومها الـ 69، وسط تصاعد المخاوف من توسعها أيضاً، أعلن المستشار الألماني أولاف شولتس، أنه لا يستبعد أن تهاجم روسيا دولا أخرى.

وقال في تصريحات، اليوم الثلاثاء، "لا يمكن لأحد الافتراض أن روسيا لن تهاجم دولاً أخرى".

كما أكد أن بلاده تدعم بقوة انضمام فنلندا والسويد إلى حلف شمال الأطلسي (الناتو).

وقال في بيان عقب استضافة القادة السويديين والفنلنديين، إذا قررت هاتان الدولتان الانضمام إلى الناتو ، فيمكنهما الاعتماد على دعمنا".

وكانت تلك المسألة مثلت "خطاً أحمر " لموسكو، التي لوحت مرارا في السابق على لسان عدد من مسؤوليها باتخاذ إجراءات ردا على مثل تلك الخطوة.

كما نبهت مرارا من توسح الحلف في الشرق الأوروبي، معتبرة في ذلك تهديدا لأمنها، لاسيما على ضوء النزاع المستعر مع أوكرانيا.

فيما تخشى دول البلطيق (إستونيا ولاتفيا وليتوانيا) التي كانت سابقا ضمن الاتحاد السوفيتي ومن آخر الدول التي انضمت لحلف الأطلسي بعد توسعه عام 2004، من أن ترد موسكو على خطوة انضمام فنلندا والسويد، على أراضي إحدى تلك الدول، في سيناريو شبيه بالسيناريو الأوكراني.

يشار إلى أن فنلندا، العضو في الاتحاد الأوروبي، والتي تتبع رسمياً مع السويد نهج عدم الانحياز، شريكان مقرّبان للناتو.

إلا أن هلسنكي تتطلع إلى حسم قرارها بشأن الانضمام إلى الحلف قبل نهاية يونيو، وربما هذا الشهر حتى (مايو 2022).

وكانت العملية العسكرية الروسية التي انطلقت على الأراضي الأوكرانية في 24 فبراير الماضي، سرعت مسألة انضمام البلدين إلى الحلف على الرغم من أن موسكو أكدت أكثر من مرة رفضها لهذا التوسع.