الجيش المصري يستعد لامتلاك أحد أقوى الأسلحة الروسية

الخميس 28 إبريل-نيسان 2022 الساعة 03 مساءً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 3747

 

كشفت تقارير استعداد الجيش المصري لامتلاك أحد أقوى الأسلحة الروسية التي سعى للحصول عليها منذ عدة سنوات.

 ووفقا لموقع مجلة militarywatchmagazine فإن مصر تسعى للمضي قدما في عقد شراء 500 دبابة قتالية روسية من طراز T-90MS، بالإضافة للحصول على تكنولوجيا إنتاجها في البلاد.

وتعتبر دبابات T-90MS هو البديل الأكثر قدرة من T-90 التي تم طرحها للتصدير، مع استمرار تحديث التصميم وتلقي الجيش الروسي أحدث وأقوى طراز من T-90M في أبريل 2020.

يأتي التقدم في الصفقة في الوقت الذي تتعرض فيه مصر لضغوط غربية متزايدة لقطع العلاقات الدفاعية مع روسيا وإنهاء مشتريات الأسلحة الروسية.

وستعمل مصر على تشغيل الدبابة الروسية المطورة إلى جانب دبابة القتال الرئيسية الأمريكية أبرامز M1 Abrams ، و ذلك من أجل استبدال الدبابات السوفييتية القديمة التي ستخرج من الخدمة حاليا من طراز T-55 وT-62. وتعد دبابة تي -90 "فلاديمير" دبابة القتال الروسية الرئيسية.

وسميت الدبابة على إسم مصممها فلاديمير ايفانوفيتش بوتكين. وفي الفترة من 2001 إلى 2010، أصبحت هذه الدبابة الأكثر مبيعاً في العالم، حيث بلغ سعر شراء" تي – 90" بموجب عقود التسليم للقوات المسلحة الروسية 70 مليون روبل، وبعد عام واحد فقط أصبح سعرها 118 مليون روبل، ما يعادل حوالي 4 ملايين دولار.

دخلت الدبابة "تي-90" الخدمة في القوات الروسية أواخر عام 1992، وهي تعديل للدبابة "تي – 72" السوفيتية، حيث بدأ تصميم "فلاديمير" في عام 1989 تحت قيادة المهندس السوفيتي فلاديمير ايفانوفيتش بوتكين.

يبلغ وزن الدبابة 46.5 طن، وهي مزودة بمدفع عيار 125 ملم، وبمحرك ديزل ذي 12 إسطوانة بقوة 1000 حصان (بالنسبة للمحرك V-96 اختياري(. وبين أهم أسلحة الدبابة، مدفع رشاش من عيار 125 ملم قادر على إطلاق قذائف خارقة وجوفاء شديدة الانفجار عن بعد، وصواريخ موجهة من طرازي "ريفليكس" و"كوبرا"مضادة للدبابات والدروع بأنواعها والمروحيات.

أما منظومة التحكم بنيران الدبابة، فتتفوق في مواصفاتها على جميع مثيلاتها الأجنبية، حيث تحتسب سرعة الدبابة أو الهدف ودرجة حرارة الجو وسرعة الريح والضغط الجوي وزاوية ميلان المدفع وعوامل إضافية أخرى قبل الإطلاق، ما يتيح تدمير أي هدف بطلقة واحدة