الكعبة المشرفة تتزين لرمضان مختلف عن سابقيه

الأربعاء 30 مارس - آذار 2022 الساعة 04 مساءً / مأرب برس-الأناضول
عدد القراءات 3560

خضع ثوب الكعبة المشرفة، خلال الايام الماضية، لعملية صيانة استعدادا لاستقبال شهر رمضان المعظم لسنة 1443 هجرية مطلع الأسبوع المقبل فلكيا.

وبعد منع دام عامين جراء تدابير مواجهة جائحة كورونا، تقرر السماح بالاعتكاف في الحرمين الشريفين (المسجدين النبوي والمكي)، وإقامة صلاة التراويح وإلغاء التباعد الجسدي بين المصلين، وإلغاء العديد من الشروط لأداء العمرة في رمضان 2022.

وأفادت رئاسة شؤون الحرمين الشريفين، في بيان يوم الأحد، بأنه "تم صيانة ثوب الكعبة المشرفة ليحتفظ برونقه، إضافة إلى تثبيت أطرافه وشد حزامه استعداد لشهر رمضان المبارك".

وأكد مدير إدارة صيانة كسوة الكعبة، فهد الجابري، أن الرئاسة تستخدم أحدث التقنيات وأفضل المواد بالمواصفات العالمية في تنفيذ أعمال صيانة كسوة الكعبة المشرفة.

وبخلاف تنظيف وصيانة كسوة الكعبة، يوجد تقليد سنوي وهو تغيير الكسوة قبل موسم الحج الذي يحل بعد أشهر قليلة.

وسنويا، تستهلك الكسوة نحو 700 كيلو غرام من حرير خام تتم صباغته داخل مصنع كسوة الكعبة باللون الأسود، و120 كيلوغراما من أسلاك الفضة والذهب.