22 دولة بينها تركيا تقدم مشروع قرار إنساني أممي حول أوكرانيا

الأربعاء 23 مارس - آذار 2022 الساعة 08 صباحاً / مأرب برس_ الأناضول
عدد القراءات 2918

 

أعلنت الأمم المتحدة أن 22 دولة عضو بينها تركيا، قدمت مشروع قرار إنساني حول أوكرانيا.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقدته المتحدثة باسم رئيس الجمعية العامة بولينا كويبك، بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في نيويورك.

وقالت المتحدثة الرسمية: "تستأنف الجلسة الخاصة الطارئة الحادية عشرة للجمعية العامة للأمم المتحدة الأربعاء في الساعة 10 صباحًا بالتوقيت الشرقي للولايات المتحدة".

وأضافت: "وقعت 22 دولة عضو على رسالة إلى رئيس الجمعية العامة في هذا الصدد". ووفق المتحدث، هذه الدول هي: "أنتيغوا وبربودا ، كندا ، كولومبيا ، كوستاريكا ، إكوادور ، إستونيا ، فرنسا ، جورجيا ، ألمانيا ، غواتيمالا ، إيطاليا ، اليابان ، لاتفيا ، ليتوانيا ، المكسيك ، بنما ، بولندا ، كوريا الجنوبية، تركيا، أوكرانيا، المملكة المتحدة ،الولايات المتحدة".

وتابعت "وتم تقديم مشروع هذا القرار تحت عنوان: العواقب الإنسانية للعدوان على أوكرانيا، إلى الأمانة العامة الإثنين".

وأطلقت روسيا، فجر 24 فبراير/شباط عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية "مشددة" على موسكو.

وأشارت المتحدثة الأممية أنه "تم تقديم مسودة القرار من نفس الدول الأعضاء الـ 22 التي طلبت استئناف الجلسة الخاصة الطارئة للجمعية العامة".

وزادت: "هناك أيضًا مشروع قرار ثان تلقته الأمانة العامة ويتم معالجته - وهو بعنوان: الوضع الإنساني في أوكرانيا، وقد بادرت به جنوب إفريقيا".

وأوضحت بولينا كوبيك أن "الصيغة المتوقعة لجلسة الجمعية العامة الطارئة غدا الأربعاء ستكون في شكل مناقشة يجريها ممثلو الدول الأعضاء ،وسيكون الأمر متروكًا لهم لكي يقرروا بعد ذلك كيف يمضون قدما في جلستهم ".

وتوجد حاليا بالأمم المتحدة 3 مشاريع قرارات إنسانية بشأن أوكرانيا: القرار الأول صاغته روسيا وسيجري التصويت عليه في مجلس الأمن الدولي غدا الأربعاء.

والقرار الثاني هو القرار الذي قدمته 22 دولة وقامت بصياغته بعثتا فرنسا والمكسيك لدى الأمم المتحدة ،فيما أعدت بعثة جنوب أفريقيا مشروع قرار منافس لمشروع القرار الفرنسي المكسيكي المشترك بشأن الأوضاع الإنسانية في أوكرانيا.

ويتطلب صدور قرارات الجمعية العامة موافقة ثلثي أعضائها على الأقل. أما قرارات مجلس الأمن فتتطلب موافقة 9 دول على الأقل، شريطة ألا تعترض عليه أي من الدول الخمس دائمة العضوية (روسيا والولايات المتحدة والصين وفرنسا وبريطانيا