بطولة إنكلترا: تشلسي يفلت من "عقاب آخر" بفوز قاتل

الإثنين 14 مارس - آذار 2022 الساعة 12 صباحاً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 7278

 

سجل الألماني كاي هافيرتس هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 89 ليمنح تشلسي المتخبط بسبب العقوبات، فوزًا مهمًا على ضيفه نيوكاسل المنتفض مؤخرًا، ضمن منافسات المرحلة التاسعة والعشرين من الدوري الانكليزي لكرة القدم الأحد، فيما استعاد أرسنال المركز الرابع بفوزه 2 صفر على ضيفه ليستر سيتي.

 

ويواجه تشلسي سلسلة من القيود في أعقاب العقوبات التي فرضتها الحكومة البريطانية على مالكه الروسي رومان أبراموفيتش لغزو بلاده لأوكرانيا وقربه من الرئيس فلاديمير بوتين.

 

إلا أن تشلسي نجح في الإفلات من "عقوبة" التعادل على أرض الملعب، بفضل هدف رائع من هافيرتس الذي وصلته كرة طويلة من خلف المدافعين من الايطالي جورجينيو، روضها ببراعة وغمزها في الشباك.

 

وكان هافيرتس أفلت من الطرد في الشوط الاول بعد أن اكتفى الحكم بإشهار البطاقة الصفراء رغم ضربه بكوعه لاعب الخصم دان بورن، وسط اعتراض من الضيوف.

 

وحقق فريق المدرب الالماني توماس توخل فوزه الخامس تواليًا في الدوري، معززًا مركزه الثالث برصيد 59 نقطة على بعد سبع من ليفربول الثاني ومتقدمًا بثماني عن أرسنال.

 

"سأبقى حتى نهاية الموسم"

 

ويسعى تشلسي لتخفيف الشروط التي وضعتها الحكومة البريطانية. إذ لا يحق له بيع تذاكر جديدة أو سلع تجارية وتم تجميد جميع الإيرادات من حقوق البث التلفزيوني أو المكافآت من المسابقات التي يشارك بها.

 

كما حرم من التوقيع مع اللاعبين أو تجديد عقودهم بالاضافة الى وضع سقف للإنفاق عندما يسافرون للمباريات خارج الديار.

 

وسط مخاوف من أن تشلسي قد يكافح من أجل البقاء ما لم يتم العثور على مالك جديد قريبًا، أفادت تقارير أن توخل قد يغادر "ستامفورد بريدج" وربطته بالانتقال الى مانشستر يونايتد.

 

قال المدرب الذي قاد تشلسي الى لقب دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي بعد المباراة ردًا على سؤال بشأن مستقبله "ليس هناك أدنى شك في أنني سأبقى حتى نهاية الموسم. علينا فقط أن نأخذ الامور يومًا بيوم لأن كل شيء يمكن أن يتغير. النادي معروض للبيع ولكن نأمل أن تعدّي الامور. لذلك فلنسير مع كل يوم على حدة. إنها طريقة جيدة لتعيش حياتك".

 

من جهته، مني نيوكاسل بخسارة أولى هذا العام بعد سلسلة من تسع مباريات من دون هزيمة في الدوري ومستويات مشجعة يقدمها منذ إبرام صفقات مهمة في سوق الانتقالات الشتوية بعد الاستحواذ السعودي.

 

وتعود آخر خسارة لنيوكاسل الى سقوطه أمام مانشستر سيتي برباعية نظيفة على أرضه في 19 كانون الاول/ديسمبر الفائت.

 

واستعد تشلسي بأفضل طريقة للمباراة ضد ليل في فرنسا الاربعاء في اياب الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا، بعد أن حسم الذهاب 2 صفر لصالحه في لندن.

 

فوز خامس تواليًا لأرسنال

 

وواصل الجار اللندني أرسنال نتائجه الرائعة محققًا انتصاره الخامس تواليًا، وجاء على حساب ليسر سيتي بهدفي الغاني توماس بارتي (11) والفرنسي ألكسندر لاكازيت (59 من ركلة جزاء).

 

واستعاد المدفعجية المركز الرابع الذي خطفه مانشستر يونايتد السبت بفوزه المثير 3 2 على ضيفه توتنهام بهاتريك للبرتغالي كريسيتيانو رونالدو، فرفع رصيده الى 51 نقطة متقدمًا بنقطة واحدة عن منافسه، إلا أن لأرسنال ثلاث مباريات مؤجلة ضد ليفربول، تشلسي وسبيرز ومن المتوقع أن يخوض معركة ضارية على آخر مقعد مؤهل لمسابقة دوري الأبطال التي يأمل في العودة إليها للمرة الاولى منذ موسم 2016 2017.

 

ولم يتأخر أصحاب الارض في افتتاح التسجيل في مباراة مثيرة، برأسية بارتي عند القائم القريب إثر ركنية نفذها البرازيلي غابريال مارتينيلي (11).

 

وأتيحت فرصة ذهبية للثعالب من أجل معادلة الارقام برأسية هارفي بارنز لولا التصدي الرائع للحارس آرون رامسدايل الذي يقدم مستويات مبهرة هذا الموسم وسط دهشة المدرب الايرلندي الشمالي براندن رودجرز (36).

 

وفي الشوط الثاني، كان دور الحارس الدنماركي كاسبر شمايكل للتألق عندما أبعد كرة قوية من يسارية لبوكايو ساكا (51).

 

وجاء الهدف الثاني بعد لعبة جنونية داخل المنطقة، عندما تصدى أولا شمايكل لتسديدة قوية من بن وايت من مسافة قريبة أمام المرمى، تهيأت أمام بارتي تابعها رأسية، إلا أن المدافع لوك توماس أبعدها قبل أن تتجاوز خط المرمى (55). وبعد أن استمر اللعب لبضع ثوانٍ، توقف مجددًا بسبب تحقق حكم الفيديو المساعد من لمسة يد على التركي تشالار سويوندجو لرأسية الغاني، ليثبت الحكم القرار وينفذ الركلة لاكازيت رائعة في أعلى الزاوية اليمنى (59).

 

وبعد فوزين في آخر مرحلتين، سقط ليستر بطل العام 2016 مجددًا ليتجمد رصيده عند 33 نقطة في المركز الثاني عشر.

 

وست هام يواصل الضغط

 

وواصل وست هام ضغطه على الفرق الكبرى في مسعاه للتأهل الى دوري أبطال أوروبا بفوزه 2 1 على ضيفه أستون فيلا بهدفي الأوكراني أندري يارمولينكو (70) والإسباني بابلو فورنالس (82)، فيما أحرز جايكوب رامسي الهدف الوحيد للضيوف في الدقيقة الاخيرة.

 

وعاد فريق المدرب الاسكتلندي ديفيد مويز الى الانتصارات بعد سقوطه في المرحلة الماضية ضد ليفربول، رافعًا رصيده الى 48 نقطة في المركز السادس.

 

وحقق ولفرهامبتون فوزه الثاني تواليًا وجاء على حساب ايفرتون بهدف وحيد للمدافع كونور كودري رافعًا رصيده الى 46 نقطة في المركز السابع.

 

وبات ايفرتون ومدربه فرانك لامبارد بعد خسارة رابعة تواليًا مستاويًا بالنقاط مع أول مراكز الهبوط (22 نقطة) الذي يحتله واتفورد الفائز 2 1 على ساوثمبتون.

 

وحقق ليدز يونايتد فوزه الاول مع مدربه الاميركي جيسي مارش الذي خلف الارجنتيني مارسيلو بييلسا، جاء ضد ضيفه نوريتش بطريقة جنونية 2 1 بهدفين في الوقت بدل الضائع لكل فريق.