‏141 دولة صوّتت لصالح القرار، فيما عارضته 5 دول فقط، بينما امتنعت 34 دولة عن التصويت

الأربعاء 02 مارس - آذار 2022 الساعة 09 مساءً / مأرب برس-وكالات
عدد القراءات 3510

 

 

اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة، الأربعاء 2 مارس/آذار 2022، بأغلبية ساحقة، قراراً يدعو روسيا إلى سحب قواتها العسكرية فوراً من أوكرانيا، داعية إلى فتح باب الحوار والدبلوماسية من أجل إنهاء الأزمة المتفاقمة.

حيث صوّت لصالح القرار 141 دولة، فيما عارضته 5 دول فقط، هي روسيا وسوريا وإريتريا وبيلاروسيا وكوريا الشمالية، بينما امتنعت 34 دولة عن التصويت.

هذا القرار، الذي حمل عنوان "العدوان على أوكرانيا"، أكد التزام أعضاء الجمعية العامة بسيادة أوكرانيا واستقلالها ووحدتها وسلامتها الإقليمية داخل حدودها المعترف بها دولياً، والتي تمتد إلى مياهها الإقليمية. طلب الرئيس الأوكراني فلوديمير زيلينسكي، الدعم من الدولة الأوروبية من أجل مواجهة التدخل العسكري الروسي ضد بلاده.

جاء ذلك في كلمة عبر الفيديو خلال جلسة طارئة للبرلمان الأوروبية مخصصة لتقديم الدعم لأوكرانيا ضد التدخل العسكري الروسي.

في حين أعرب القرار، بأشد العبارات، عن أسفه حيال "عدوان" الاتحاد الروسي على أوكرانيا، مشدداً على أنه يعد انتهاكاً للمادة 2 (4) من ميثاق الأمم المتحدة.

فيما طالب القرار الاتحاد الروسي بأن يكف على الفور عن "استخدامه للقوة" ضد أوكرانيا، والامتناع عن أي تهديد أو استخدام غير قانوني للقوة ضد أي دولة عضو.

انسحاب كامل غير مشروط كما يطالب القرار الاتحاد الروسي بـ"السحب الفوري والكامل وغير المشروط" لجميع قواته العسكرية من أراضي أوكرانيا داخل حدودها المعترف بها دولياً.

كذلك، أعرب القرار الأممي عن "الاستياء" من قرار الاتحاد الروسي الصادر في 21 فبراير/شباط 2022 والمتعلق بوضع مناطق معينة في منطقتي دونيتسك ولوغانسك في أوكرانيا، باعتباره "انتهاكاً" لوحدة أراضي أوكرانيا وسيادتها، ولا يتفق مع مبادئ الميثاق.

يشار إلى أنه في 21 فبراير/شباط الماضي، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اعتراف موسكو رسمياً بمنطقتي دونيتسك ولوغانسك "جمهوريتين مستقلتين" عن أوكرانيا.

بينما دعا القرار الأممي، الاتحاد الروسي إلى الالتزام بالمبادئ المنصوص عليها في الميثاق وإعلان العلاقات الودية