رئيس أوكرانيا يوجه رسالة قوية للجنود الروس ويكشف عن احصائية كبيرة من القتلى

الإثنين 28 فبراير-شباط 2022 الساعة 01 مساءً / مأرب برس-وكالات
عدد القراءات 3074

دعا الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي اليوم الاثنين، الجنود الروس إلى "إلقاء السلاح" قبيل المفاوضات مع موسكو التي ستطالب كييف خلالها بسحب القوات الروسية من أراضيها.

وأكد في كلمة مصورة، أن القوات الأوكرانية تدافع عن بلدها ولا تتحمل أي مسؤولية عن إراقة الدماء، مشيراً إلى أن نحو 5200 من القوات الروسية قتلوا خلال المعارك.

كذلك، جدد الرئيس الأوكراني المطالبة بانضمام بلاده فوراً إلى الاتحاد الأوروبي، لافتاً إلى أنه ناقش مع قادة الدول الأوروبية تشكيل اتحاد لمواجهة روسيا.

وقال إن العقوبات الغربية لها تأثير كبير على الاقتصاد الروسي.

أتت تصريحات الرئيس الأوكراني تزامناً مع بدء المفاوضات مع روسيا من أجل بحث التهدئة بين البلدين، حيث أكدت الرئاسة الأوكرانية أن الهدف الأول وقف الأعمال القتالية الروسية.

وكان زيلينسكي اعتبر في وقت سابق اليوم، أن الساعات الـ24 المقبلة حاسمة لبلاده.

وأضاف في اتصال مع رئيس الحكومة البريطانية بوريس جونسون، أن كييف تعمل على تشكيل حلف مضاد للحرب.

يذكر أن العملية العسكرية الروسية التي انطلقت فجر 24 فبراير الحالي على الأراضي الأوكرانية، كانت توقفت الجمعة لفترة، ثم عادت واستؤنفت على جميع الاتجاهات.

كما شهدت العلاقة بين البلدين توتراً غير مسبوق خلال الأشهر الماضية، وازدادت بعدما اعترف بوتين بمنطقتين انفصاليتين شرق أوكرانيا في إقليم دونباس، قبيل البدء بعملية عسكرية واسعة النطاق استهدفت مدناً أوكرانية عدة ومنها العاصمة كييف.